الثقة في كندا. استخدمها كلها من أجل سندات النصر

الوصف

يعرض هذا الملصق الذي يرجع لفترة الحرب العالمية الأولى، والذي صممه فنان مجهول، صندوق كنز وظلال جنود في الخلفية. أصدرت هذا الملصق السلطات الكندية للترويج لبيع سندات النصر. دخلتْ مستوطنة كندا تلقائياً في النزاع باعتبارها جزءاً من الإمبراطورية البريطانية، وقدمت إسهامًا كبيرًا في الجهود الحربية البريطانية. وتم تشكيل قوة استطلاعية كندية على عجل في أواخر صيف وأوائل خريف عام 1914، وبتاريخ 3 أكتوبر 1914 أبحرت أول كتيبة تتألف من 33000 جندي كندي إلى أوروبا. قامت كندا ببيع سندات الحرب ذات الفائدة لمواطنيها لتمويل مشاركتها في الحرب. من 1915 إلى 1919 أطلقت الحكومة الكندية خمس حملات لبيع السندات. وابتداءً من الحملة الرابعة التي أطلقت في نوفمبر 1917 سميت هذه القروض المحولة إلى الحكومة سندات النصر أو قروض النصر. كانت القروض تصدر لفترات 5 و10 و20 عامًا في صورة فئات نقدية تصل إلى قيمة 50 دولارًا أمريكيًا. فاق الاشتراك في قرض النصر الأول ما حُدِّد له، جامعاً 398 مليون دولاراً أمريكياً. حقق قرضا النصر الثاني والثالث الصادران في 1918 و1919 عائدًا آخر قدر بـ1.34 مليار دولار أمريكي.

آخر تحديث: 25 أكتوبر 2013