العذراء الشابة أوشيتشي

الوصف

المصطلح أكييوه-إه، ومعناه الحرفي "صور العالم الطافي"، يشير إلى فن ياباني ازدهر في فترة الإيدو (1600–1868). وكما تدل العبارة "العالم الطافي"، فقد دوّن فن أكييوه-إه للديناميات العابرة للحياة المدنية المعاصرة، من خلال جذوره التي تضرب في الرؤية البوذية للعالم. ورغم أنه يمكن الوصول إلى الأذواق "العامة" والتكيف معها، فإن التفاصيل الفنية والتقنية لتلك اللوحات المطبوعة تُظهر تعقيدًا ملحوظًا، وتتراوح موضوعاتها من صور المحظيات والممثلين إلى الأدب الكلاسيكي. ومن سلسلة إيدو مايشو (المواقع الشهيرة في إيدو)، تُظهر هذه الصورة التي تعود إلى عام 1867 ياويا أوشيتشي (1666–1683)، وهي إبنة صغيرة لبائع خضروات . وتُظهر صورة كوما-إي (صورة مصغرة) أعلى رأسها مكانًا شهيرًا في إيدو كان يُعرف باسم آي نو أوتشي. وعندما احترق منزل العائلة في الحريق العظيم عام 1682، لجأت أوشيتشي ووالدها إلى معبد، حيث وقعت أوشيتشي في غرام شاب كان يدرس هناك. وعاد الأب وابنته إلى المنزل بمجرد أن أعيد بناؤه، ولكن أوشيتشي أشعلت النار في المنزل من جديد لكي تعود أدراجها إلى المعبد حتى تكون برفقة حبيبها. وكان عقابها الحرق بالنار عام 1683 وهي في سن السابعة عشرة. وقد أعيد سرد قصة أوشيتشي في دراما كابوكي ومسرح العرائس، حيث تم تصوير شخصيتها وهي ترتدي كيمونو خاص بها يحمل تصميمًا متميزًا لخيوط من القنَّب على شكل نجوم متفجرة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ورشة ماسودا أمام معبد شيبا شينماي ماي، اليابان

العنوان باللغة الأصلية

お七

الوصف المادي

طبعة واحدة: نقش خشبي، ملون: 38 × 25.4 سنتيمترًا

ملاحظات

  • من السلسلة: Edo meisho awase no uchi : المواقع الشهيرة في إيدو.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015