السمكة البيضاء الصغيرة

الوصف

انتشر نمط جديد من الشعر أقل رسمية اسمه هاي كاي (النظم المترابط) بين سكان مدينة طوكيو وأوساكا وإيدو في اليابان إبان القرن السابع عشر. وكان الهاي كاي أيضًا نشاطًا اجتماعيًا بشكل كبير، حيث كانت احتفاليات النظم المترابط تُعقد في مناسبات منتظمة في المنازل أو المطاعم. وقد ساعدت هذه الملتقيات الشعرية في الارتفاع بأعمال الطباعة على ألواح الخشب، وهو ما أُطلق عليه اسم سوريمونو (المادة المطبوعة)، والتي زاوجت بين الصور التي تحتوي على أشعار تمثيلية تُلقى من شرفة المسرح. وكان الغرض من كليهما أن يحمل طابع "المعرفة الداخلية" للجمهور المثقف والحاصل على تعليم جيد. ونظرًا لأن أعمال السوريمونو هذه لم يكن الغرض منها البيع ولكن منحها كهدايا، فقد أنتجها الفنانون والنقاشون والقائمون بالطباعة بعناية فائقة. وفي العديد من الحالات، كانت المنتجات النهائية من ضمن أرقى نماذج فن الطباعة على ألواح الخشب. وهذه الصورة التي رسمها ريوريوكيو شينزاي (حوالي 1764–1820) تحتوي على خضراوات قُطِّعت للتو كما تحتوي على قِدر به سمكة جليدية فوق صينية. وتقول القصيدة المترجمة التي كتبها دونتونتي وتارو (بتاريخ 1822) في صورة سوريمونو هذه: "السمكة الجليدية (عند طهيها) تشبه انصهار الجيلد / ويدفئ الخمر صدري بسلام / أشعر بألف عملة ذهبية تطير من حولي."

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015