الممثل سانوغاوا إشيماتسو في دور الراقص في مسرحية شاكيو

الوصف

المصطلح أكييوه-إه، ومعناه الحرفي "صور العالم الطافي"، يشير إلى فن ياباني ازدهر في فترة الإيدو (1600–1868). وكما تدل العبارة "العالم الطافي"، فقد دوّن فن أكييوه-إه للديناميات العابرة للحياة المدنية المعاصرة، من خلال جذوره التي تضرب في الرؤية البوذية للعالم. ورغم أنها كانت متاحة للناس وتخاطب الأذواق "العامة"، فإن التفاصيل الفنية والتقنية لتلك اللوحات المطبوعة تُظهر تعقيدًا ملحوظًا، وتتراوح موضوعاتها من صور المحظيات والممثلين إلى الأدب الكلاسيكي. تصور هذه الطبعة ممثل الكابوكي الشهير سانوغاوا إشيماتسو وهو يؤدي رقصة الأسد، وهي مشهد بارز في مسرحية شاكيو (الجسر الحجري). ورغم أن فن بينيزوري-إي (رسومات بلونين) كان أشهر المذاهب الفنية لأكييوه-إه في أربعينيات القرن الثامن عشر، ورسم أوكومورا ماسانوبو (1686–1764) هذه الصورة بأسلوب أوروشي-إي (الرسم بالورنيش). وكان فن الأوروشي-إي، حيث يتم يتم دهان طبقة من الغراء على مناطق سوداء معينة في صورة لمنحها بنية لامعة، أسلوبًا شهيرًا في عشرينيات القرن الثامن عشر. وضع ماسانوبو شعار شركة النشر، أوكومورا-يا، في أسفل هذه الصورة ناحية المنتصف.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015