نسخة حديثة من هاغورومو

الوصف

المصطلح أكييوه-إه، ومعناه الحرفي "صور العالم الطافي"، يشير إلى فن ياباني ازدهر في فترة الإيدو (1600–1868). وكما تدل العبارة "العالم الطافي"، فقد دوّن فن أكييوه-إه للديناميات العابرة للحياة المدنية المعاصرة، من خلال جذوره التي تضرب في الرؤية البوذية للعالم. ورغم أنها كانت متاحة للناس وتخاطب الأذواق "العامة"، فإن التفاصيل الفنية والتقنية لتلك اللوحات المطبوعة تُظهر تعقيدًا ملحوظًا، وتتراوح موضوعاتها من صور المحظيات والممثلين إلى الأدب الكلاسيكي. هذه الطبعة المرحة التي رسمها أيشيكاوا تويونوبو (1711–85) تصف مشهدًا في فن هاغورومو الشعبي (المعنى الحرفي "الكيمونو المصنوع من الريش" أو العباءة السماوية)، والتي يقوم فيها شاب بمساعدة روح أثيرية في استرداد عباءتها من على شجرة. وفي المقابل يحصل الشاب على فرصة لمشاهدة رقصها السماوي، ولكن الروح تصعد في الهواء أثناء رقصها عائدة إلى السماء. والسطور التالية التي تصور انكشاف الثوب عن ساقها تمثل نموذجًا لأسلوب بيجين-جا (صور السيدات الفاتنات) الناضج لأيشيكاوا تويونوبو. وقد عبّر أسلوب بيجين-جا عن اتجاهات الجمال لدى الجنس اللطيف من خلال عرض صور واقعية ومثالية للمحظيات عاليات المنزلة. والشخصيات التاريخية، وجايشا (القائمون بالأداء الموسيقي والرقص)، والمحظيات الأدنى منزلة، والشخصيات الروائية وسيدات البلدات البارزات والسيدات العاديات.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015