أعظم الأعمال المرعبة لغارغانتوا الأكبر، والد بانتاغرويل

الوصف

قام فرانسوا رابيليه (قرابة 1494 - 1553) بنشر رائعته الهزلية  Pantagruel  (بانتاغرويل)، على الأرجح في عام 1532 تحت اسم مستعار "ألكوفريبا نازي" (وهو جناس تصحيفي لاسم المؤلف الحقيقي). ونتيجة للنجاح السريع لكتابه، واصل رابيليه الكتابة عن حياة غارغانتوا والد بانتاغرويل ومغامراته. وبذلك تقع الأحداث المروية في الكتاب الثاني قبل تلك المروية في الكتاب الأول. كانت شخصية غارغانتوا معروفة بالفعل في الأدب الشعبي، ولكن رابيليه قام بتأليف قصة جديدة أعادت صياغة الموضوعات التي ذكرت شخصية بانتاغرويل. من خلال قصة هذين العملاقين الهزليين ذوي الطبيعة الحسنة، دلل رابيليه على تمجيده للنضال من أجل الإنسانية واستعادة المعرفة القديمة. رغم أن "غارغانتوا" كُتِبَ بعد "بانتاغرويل" بفترة قصيرة، ولكنه أظهر تطوراً واضحاً في أفكار رابيليه وكتاباته حيث أنه تخلى عن أسلوب الغموض الهزلي المعمق وعرض أهدافه للمذهب الإنساني المسيحي بمنتهى الوضوح. احتوت الطبعة الأولى، التي طُبِعَت سريعاً، على بعض التناقضات المطبعية التي قام رابيليه بتصحيحها في هذه الطبعة الموضح عليها "عام 1535" بالعنوان والتي قام بنشرها فرانسوا جوست من أبناء مدينة ليون. يحتوي العنوان على اسم مستعار آخر استخدمه رابيليه وهو  l'abstracteur de quinte essence  (مستخلِص الجوهر).

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

فرانسوا جوست، ليون

العنوان باللغة الأصلية

La Vie inestimable du grand Gargantua, père de Pantagruel, jadis composée par l'abstracteur de quinte essence

المكان

نوع المادة

الوصف المادي

موقع عليه A-N، أحرف مزخرفة، عنوان مؤطر. طبعة ثانية

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 8 نوفمبر 2011