الكلام اليسير في علاج المقعدة والبواسير

الوصف

تحفظ المخطوطة الحالية نسخة من دراسة طبية مختصرة للعالم الموسوعي الضليع أحمد بن عبد المنعم الدمنهوري (1690–1778). يرتبط اسم الدمنهوري تقليدياً أكثر بنشاطه كمدرس في جامعة الأزهر بالقاهرة وبدراساته المتعددة التي تتناول السياسة والشريعة الإسلامية والمنطق والبلاغة. وقد نُشِر مؤخراً أحد أعماله مترجماً للُّغة الإنجليزية، وتَمَثّل في فتوى انتقد فيها بناء كنائس جديدة وإعادة فتح الكنائس القديمة في قاهرة القرن الثامن عشر. تُظهِر الدراسة المقدمة في هذه المخطوطة جانباً مختلفاً من نشاط الدمنهوري الفكري: خبرته الطبية. الكلام اليسير في علاج المقعدة والبواسير هو عمل طبي يتعرض فيه الدمنهوري لعلاج الحصوات—وخاصةً حصوات الكلى والمثانة—ويتناول فيه علاجات البواسير وآلام الظهر بشكل وجيز. يُعد الأسلوب العملي والمباشر الذي اعتمد عليه المؤلف لشرح العلاجات المحتملة لهذه الأمراض، من سمات العمل الجديرة بالملاحظة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

الكلام اليسير في علاج المقعدة و البواسير

نوع المادة

الوصف المادي

18 صفحة (21 سطر)، مجلد ؛ من الورق ؛ 22 × 15 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 يوليو 2013