كتاب المزولات الشمسية

الوصف

إن هذه المخطوطة التي يرجع تاريخها إلى القرن التاسع عشر عبارة عن دراسة حول علم حساب الوقت باستخدام المزولة الشمسية، المفهوم الرياضي الخاص بحساب تعامد الظل لأغراض خاصة بضبط الوقت. يُعد التاريخ الحديث نسبياً للعمل شاهداً على الأهمية الكبيرة والدائمة التي تُعزَى للعالم الإسلامى في حساب الوقت من خلال مراقبة أطوال الظل. كان يُعتقد أن استخدام علم حساب الوقت باستخدام المزولة الشمسية والمزولات الشمسية أدق الطرق الدينية لحساب التوقيت الصحيح للصلاة، وذلك نظراً لأن النصوص الدينية قد عرضت بالفعل صلاة (الظهر) و(العصر) وفقاً لأطوال الظل. إن هذه الدراسة مخصصة لنوع محدد من المزولات الشمسية، وهي المنحرفة أو المزولة الشمسية الرأسية، ولكن الكتب الإسلامية تُسجل عدداً هائلاً من الدراسات التى تناولت المزولة الشمسية الرأسية (المعروفة باسم الرخامة أو البسيطة). بدأ تقليد تأليف دراسات حول المزولات الشمسية في القرن التاسع وذلك بوضع جداول لعمل مزولات شمسية والتي وضعها محمد بن موسى الخوارزمي عالم الرياضيات والفلكي الشهير (ازدهر نشاطه في الفترة ما بين 813-846). افتُتِح هذا العمل بوصف عام لشكل وخصائص المزولات الشمسية الأفقية، وتبعته جداول حول بناء المزولات الشمسية وكيفية وضعها بصورة صحيحة. الجداول موضحة بالحبر الأسود والأحمر ويمكن رؤيتها في بعض الصحائف القديمة. وقد تحتل هذه الجداول صفحة كاملة في المخطوطة في بعض الحالات.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

كتاب المنحرفات

نوع المادة

الوصف المادي

19 أوراق (24 سطراً)، مجلد : ورق ؛ 24 × 17 سنتيمتر

ملاحظات

  • الورق: كريمي اللون مصفر، حوافه ممزقة، بحالة متوسطة. توجد علامة مائية بصفحة 20. النص مكتوب بالحبر الأسود والأحمر. العنوان مكتوب بخط حديث بالحبر الوردي. توجد شعارات بالصفحات 1 و7 فقط. تبدء كل صفحة يسرى بالكلمة الأخيرة من الصفحة اليمنى السابقة وذلك بدءاً من الصفحة الثالثة. الجداول: الصفحة 3 اليسرى، الصفحة 5 اليسرى، الصفحة 7 اليسرى، من الصفحة 9 اليمنى وحتى الصفحة 10 اليمنى، الصفحة 13 اليمنى. الغلاف: غلاف حديث من الورق المقوى المغطى بالقماش، ذا ظهر جلدي.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 17 سبتمبر 2014