قصر بيترهوف، سانت بطرسبرغ، روسيا

الوصف

هذه الطبعة الفوتوكرومية لقصر بيترهوف في سانت بطرسبرغ هي جزء من "مشاهد فن العمارة ومواقع أخرى موجودة في الأصل في بولندا، وروسيا، وأوكرانيا" من كتالوج شركة ديترويت للنشر (1905). وتم تصميم القصر بواسطة المعماري الفرنسي الكسندر جان باتيست لي بلوند (1679-1719)، وتم تقدير القصر بأنه فرساي الروسي. وقد تم بناؤه بواسطة بطرس الأكبر (1672-1725) كمكان للمصيف. ويقع على شاطئ خليج النيفا (أو خليج كرونشتادت)، ويظهر من القصر مشهد لكرونشتادت، المدينة والحصن الذان تم تأسيسهما على يد بطرس في 1703. وتظهر هنا نافورة سامسون وهي من أعمال النحات الروسي ميخائيل كوزلوفسكي (1753-1802). وفي كتاب بيديكير عن روسيا وطهران، وبورت أرثر، وبكين (1914)، وُصف أن الميزة الرئيسية في النافورة "أنها تتكون من تمثال سامسون البرونزي المطلي بالذهب ...وما يمثله من فتح فم الأسد بالقوة، وفيض الماء الذي يساوي حجم ذراع الرجل يتدفق لأعلى إلى ارتفاع 65 قدمًا. وحول شلال المياة يوجد حوالي 45 تمثال، وزهرية وأشياء مشابهة مطليين بالذهب. تبلغ المسافة بين القصر والشاطئ حوالي 330 ياردة في العرض، وهذه المساحة مستغلة في منتزة. كما أن الطرق المحيطة للقناة تحتوي على أشجار صنوبر رائعة وبينها تنتشر 22 نافورة (11 على كل جانب)".

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

شركة ديترويت للنشر، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

Peterhof from Castle, St. Petersburg, Russia

الوصف المادي

1 طبعة مكنية ضوئية: فوتوكروم، ملونة

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 14 يوليو 2014