دار الأوبرا، باريس، فرنسا

الوصف

هذه الطبعة الفوتوكرومية لقصر غارنييه في باريس هي جزء من "مشاهد فن العمارة والآثار ومواقع أخرى في فرنسا" من كتالوج شركة ديترويت للنشر (1905). في عام 1858، أمر الإمبراطور نابليون الثالث ببناء دار الأوبرا الجديد لاستضافة فرق الأوبرا والباليه الباريسية. وقد تم تصميم المبنى بواسطة تشارلز غارنييه (1825-1898) على غرار أسلوب المدرسة العليا للفنون الجميلة، وتم إنشاؤه في الفترة ما بين 1862 و1874. في إصدار عام 1900 من كتاب بيديكير عن باريس وضواحيها، والطرق من لندن إلى باريس: كتيب المسافرين، وُصف المظهر الخارجي للمبنى - كما يظهر في هذه الصورة - هكذا: "تبرز في مركز المبنى قبة منخفضة (يمكن رؤيتها من على بُعد فقط)، وخلفها مثلث كبير فوق الدرجة متوّج بتمثال أبولو ومعه قيثارة ذهبية في المنتصف...وعلى جانبه تمثالان للحصان المجنح بيجاسوس". كما شجع كتيب بيديكير الزوار على الاستمتاع "بالسير الرائع على طول منطقة الأوبرا الخلابة التي يرجع تاريخها في الغالب إلى عام 1878".

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

شركة ديترويت للنشر، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

The Opera House, Paris, France

الوصف المادي

1 طبعة مكنية ضوئية: فوتوكروم، ملونة

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 يناير 2015