ما تبقى من الآثار الموجودة في بوتيولي، وكوماي، وبايي

الوصف

كان باولو أنطونيو باولي، رئيس الأكاديمية الكنسية البابوية في روما (1775-98)، عالما ومؤرخا رائدا للحضارات القديمة لمنطقة كامبانيا في جنوب إيطاليا. وقد أكمل هذا العمل الأساسي عن المستوطنات الإغريقية والرومانية في منطقة بوزوولي، بالقرب من نابولي، في 1768. ومن ملامح كتابه ما تبقى من الآثار الموجودة في بوتيولي، وكوماي، وبايي، 69 لوحة بنقوش محفورة، مع شروح لها في النص المرفق المطبوع بالإيطالية واللاتينية في عمودين داخل إطار. والنقوش لجيوفاني فولباتو، وأنطوان كاردون، وفرانشيسكو لا مارا، ويوهان دومينيك فيوريلو، وهي مبنية على رسوم لناتالي، وريبشياري، وماغري وغيرهم. وثلاثة من النقوش تغطي أوراقا ذات صفحتين، وواحد منها يحتوي على منظر لساحل بوزوولي، معروضة على عدة أوراق مطوية. كما تدل المعلومات في بيانات النسخ على أن الكتاب بيع بسعر 15 جوقة نابولية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

فرديناند الرابع السنة التاسعة، Florence and Naples

العنوان باللغة الأصلية

Avanzi delle antichità esistenti a Pozzuoli Cuma e Baia. Antiquitatum Puteolis Cumis Baiis existentium reliquiae

نوع المادة

الوصف المادي

69 لوحة مع نقوش محفورة. 64,5 × 49,5 سنتيمتر.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015