دير سانت بافون، الدير، غينت، بلجيكا

الوصف

هذه الطبعة الفوتوكرومية للرواق في دير سانت بافون هي جزء من "مَشاهد فن العمارة ومواقع أخرى في بلجيكا" في كتالوج شركة ديترويت للنشر (1905). وفقًا لكتاب بايديكير عن بلجيكا وهولندا بما في ذلك دوقية لكسمبورغ العظمى (1905)، فإن "الاعتقاد المتعارف عليه هو أن هذا الدير تأسس عام 630 تقريبًا على يد القديس سانت أماندوس، وتم ترميمه وتجديده عام 651 على يد القيس سانت بافون (توفي عام 654)، وهو أحد الأديرة الممنوحة من إجينهارد، كاتب سيرة شارلمان، وبعد تدميره بيد نورثمين (851)، تم ترميمه وتجديده على نحو غاية في الروعة (القرن العاشر). ...الآثار الرئيسية الباقية من الدير القديم هو رواق الدير الذي يعود تاريخه أصلاً إلى 1177، ولكن أعيد بناؤه على الطراز القوطى في 1495. ممر المشي [الجنوبي] متاخم للجدار [الشمالي] لكنيسة الدير، والتي تم تشييدها عام 1067، ودمرها الكالفينيون عام 1581".

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

شركة ديترويت للنشر، ديترويت، ميتشغان

العنوان باللغة الأصلية

St. Bavon Abbey, the Cloister, Ghent, Belgium

الوصف المادي

1 طبعة مكنية ضوئية: فوتوكروم، ملونة

ملاحظات

  • أُسِّست شركة ديترويت فوتوغرافيك كَمْبَني كشركة نشر فوتوغرافية في أواخر تسعينيات القرن التاسع عشر من قِبل رجل الأعمال الناشر الديترويتي ويليام أي. ليفينغستون، الأصغر، والمصور ناشر الصور إدوين أيتش. هاشر. حصل الإثنان على الحقوق الحصرية لاستخدام عملية "الفوتوكروم" السويسرية لتحويل الصور بالأبيض والأسود إلى صور ملونة ومن ثمّ طباعتها عن طريق الطباعة الضوئية. طُبِّقت هذه التقنية الرائدة لإنتاج البطاقات البريدية الملونة والطبعات والألبومات بالجملة لبيعها في السوق الأمريكية. وقد أصبح اسم الشركة ديترويِت ببْلِشِنغ كَمْبَني عام 1905.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 3 يوليو 2014