كتاب الملوك أو التاريخ البلغاري، الذي يوضح أصل البلغاريين، وكيف أصبحوا حكامًا، وطريقة حكمهم وكيفية انهيار مملكتهم وسقوطها في قبضة العبودية

الوصف

هذا الكتاب عبارة عن أول طبعة يتم نشرها من كتاب تاريخ البلغاريين والسلافينين لبيسي خليندارسكي عام 1762، الذي يعتبر الوثيقة التأسيسية للنهضة الوطنية البلغارية. وقد شجع كتاب التاريخ لبيسي البلغاريين، الذين كان يخضعون للحكم العثماني لقرون، على اكتشاف وعيهم الوطني واحتضان اللغة البلغارية. وكان هذا العمل ذا تأثير كبير جدًا لدرجه أنه تم نسخه يدويًا واقتباس العديد من الفقرات منه عدة مرات، دون ذكر اسم بيسي باعتباره المؤلف أو ربط اسمه بالعمل. كما أغفلتْ هذه الطبعة الصادرة عام 1844، التي جمعها ونقحها خرستاكي بافلوفيتش، في تحديد بيسي باعتباره المؤلف، كذلك حَذفتْ الطبعةُ بعضَ أهم الأجزاء في العمل الأصلي، لا سيما مقدمة بيسي واستنهاضه للشعب البلغاري. ومع ذلك فقد كانت إحدى أوائل كُتُب تاريخ بلغاريا وأكثرها رواجاُ. وفي عام 1871، تم تحديد بيسي بشكل قاطع باعتباره مؤلف تاريخ البلغارين والسلافينيين، وذلك من جانب العالم البارز مارين دْرِينوف.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جامعة كراليفسكا، مدينة بودابست

العنوان باللغة الأصلية

Царственникъ или исторія болгарская която учи отъ гдѣ са болгаре произишли, како са кралевствовали, како же царствовали и како царство свое погубили

نوع المادة

الوصف المادي

80 صفحة ؛ 21 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 21 مايو 2015