تقرير اللجنة الدستورية 1959

الوصف

أُعد هذا التقرير الذي يتألف من أربعة أجزاء في 1959 من قبل لجنة دستورية أسسها السير فريدريك كروفورد، حاكم أوغندا، عندما كانت محمية أوغندا آنذاك تستعد لنيل استقلالها من بريطانيا العظمى. وكانت اللجنة برئاسة جون وايلد وشملت رجلين أوروبيين، واثنين آسيويين، وعشرة أفارقة. كان على اللجنة "النظر في طبيعة الانتخابات المباشرة وتقديم توصيات إلى الحاكم حول انتخاب ناخبين موحدين للأعضاء المندوبين للمجلس التشريعي وتقديمه في 1961، مع عدد المقاعد التي سوف تُشغر تحت هذها النظام؛ وتوزيعها على مختلف المناطق في المحمية ..." ونظرا لتصاعد التوتر بين الممالك الرئيسية للمحمية -- بونيورو، وأنكولا، وبوسوغا، وبالأخص بوغندا -- كان تكوين المجلس التشريعي وطريقة انتخابه أمرا حساسا للغاية من الناحية السياسية. منحت بريطانيا الحكم الذاتي الداخلي لأوغندا عام 1961. وجرت أول انتخابات للمجلس التشريعي في 1 آذار 1961، وفقا للإجراءات التي أوصت بها اللجنة الدستورية. كما حصلت أوغندا على استقلالها التام من بريطانيا في 9 تشرين أول 1962.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مطبعة الحكومة، عنتبي، أوغندا

العنوان باللغة الأصلية

Report of the Constitutional Committee 1959

نوع المادة

الوصف المادي

25 × 17 بوصة؛ 73 صفحة؛ ثلاثة ملاحق

ملاحظات

  • من مركز تطوير القانون في كمبالا، يوغندا. تمت الرقْمَنَة في المكتبة الوطنية بأوغندا بدعم من مؤسسة كارنيغي بنيويورك.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 سبتمبر 2014