الباخرة النهرية "أوكيهمكي" عند المرسى

الوصف

كانت الأنهار والينابيع في فلوريدا تجتذب إليها السياح من الولايات الشمالية ومن الخارج بعد انتهاء الحرب الأهلية. تظهر هذه الصورة، من حوالي 1886، إحدى البواخر في فلوريدا التي صممت خصيصا للملاحة في الممرات المائية الضيقة التي غالبا ما تكون في مياه ضحلة، وذلك لنقل السياح والتجار إلى المدن والمستوطنات البعيدة عن المحيط الأطلسي وسواحل الخليج. كان هبارد ل. هارت (1827-95)، وهو من مواليد ولاية فيرمونت، رجل أعمال وباني طرق للسفر في جورجيا وفلوريدا، كما كان رائدا في إنتاج نوع من البواخر في فلوريدا التي كانت بحلول الثمانينات من القرن التاسع عشر تجلب الآلاف من السياح كل سنة إلى المناطق الخلابة مثل سيلفر سبرنغز في أواسط فلوريدا. وإحدى ميزات البواخر التابعة لخط هارت عجلات التجديف المغطاة التي كانت تحول دون عرقلة العجلات من قبل النفايات التي كانت تعوم في كثير من الأحيان في الأنهار المظلمة المغطاة بلأشجار، وبالتالي تسمح هذه البواخر البخارية القصيرة بالملاحة في الممرات المائية الضيقة والمتعرجة. تظهر الصورة الأوكيهمكي وهي تغادر المرسى في سيلفر سبرنغز لترجع إلى نهر أوكلاواها لتقصد في نهاية المطاف نهر سانت جونز ومن ثم إلى جاكسونفيل. بحلول العشرينات من القرن الماضي، تم التخلي تقريبا عن البواخر ومراسيها في صالح السكك الحديدية والطرق السريعة.

آخر تحديث: 22 أكتوبر 2014