تعريب زيج ألوك بيك

الوصف

تحتوي هذه المخطوطة على ترجمة من اللغة الفارسية إلى اللغة العربية، قام بها يحيى بن علي الرفاعي لمقدمة الـزيج (الجداول الفلكية أو سجلات الأحداث اليومية) الشهير لألوك بك (1394–1449). ترجع الترجمة إلى القرن الخامس عشر-السادس عشر. في مقدمة العمل، يصرح الرفاعي أنه قام بهذا المشروع بتوصيةٍ من عالم الفلك المصري شمس الدين محمد بن أبو الفتح الصوفي المصري (تُوفي حوالي 1494)، الذي انخرط في دراسة ومراجعة الإحداثيات الجغرافية الخاصة بالقاهرة في زيج ألوك بيك. تتكون النسخة الحالية من ترجمة الرفاعي من 29 صفحة بكل منها 31 سطرًا. تحمل صفحة العنوان أختام المُلّاك السابقين، بمن فيهم عثمان الفناوي، وهو أحد قضاة مصر، ومحمد علي باشا، والي مصر خلال الفترة 1811–1848. تُشير البيانات إلى أنه أُنتُهيَ من عملية النسخ في نهاية شهر مُحرم لعام 1134 هجرياً (منتصف شهر نوفمبر لعام 1721) و أن اسم الناسخ هو يوسف بن يوسف المحلي الشافعي، المعروف بالكالارجي. مُلحَق بهذا العمل مخطوطة أخرى في نفس الغلاف، ولكن بخط يد مختلف وتبدأ من الصفحة 43. تشير بيانات النسخ، غير الواضحة إلى حد ما، والخاصة بالمخطوطة الثانية إلى أنها ترجمة عربية من اللغة الفارسية أيضًا لجزء من زيج أولوك بك، ولكن المُترجِم هذه المرة هو حسن بن محمد الفصيحي النظامي، المعروف بالقاضي حسن. ويبدو أن تاريخ الترجمة يرجع إلى نهاية العام 1015 هجريًا (1607)، وأن هذه النسخة مؤرخة في عام 1126 هجريًا (1714). توحي المعلومات السابقة بأن الجزء الباقي من هذه المخطوطة اعتمد على ترجمة شخص أخر بخلاف القاضي حسن.

آخر تحديث: 15 إبريل 2016