من الذباب والقاذورات إلى الغذاء والحمى

الوصف

أصدر مكتب فلوريدا للصحة هذه المتوسعة في 1916. وهي تعكس الوعي المتزايد من قبل المؤسسات الصحية في أوائل القرن العشرين عن المصادر الجرثومية للمرض، وتظهر مساعي الوكالات الصحية الولائية والمحلية لمكافحة ما كان ينظر إليه كمسبب رئيسي للمرض: ظروف المعيشة غير الصحية. وهي مقدمة بأسلوب مماثل للستائر وروزنامات المطابخ التي تصنع للمنازل من قبل المعلنين، وتصور الرسوم التفاعل الذي يحصل بين اللآفات والطعام. كما تعكس المتسعات المساعي المبكرة التي كانت تبذلها الوكالات الحكومية لتترجم التقدم في العلوم الطبية والبيولوجية إلى سياسة صحية فعالة ومستويات أعلى للمعيشة. وعلاوة على ذلك، فإن لهجة التعليم الأخلاقي والعملي ومناشدة المتسعات لدروس الماضي القريب هي نموذجية لتلك الفترة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

شركة ريكورد، سانت أوغسطين، فلوريدا

العنوان باللغة الأصلية

From Flies and Filth to Food and Fever

الوصف المادي

1 ورقة : إيضاحات ؛ 54 × 29 سنتميتر

ملاحظات

  • طبعت على القماش؛ النص بالأحمر داخل حاشية موضحة ومنقوشة الأسطر الأولى: "يطلب منكم مجلس الصحة لولاية فلوريدا أن تقرؤوا هذه البطاقة بتمعن؛ وبعد ذلك اسألوا أنفسكم مباشرة، ما إذا كان ينبغي القضاء على الذباب، أو على الأقل بذل الجهود لمنعهم من تلوث الطعام الذي يُحضر لكم للأكل". الأسطر الأخيرة: "أنظروا إلى الرسوم في الحواشي. فهي مثيرة للاشمئزاز، إذ هذه هي الحقيقة. وكذلك الذباب. والاشمئزاز الذي تحس به أمعدتكم من خلال رؤيتكم لاشيء عندما يقارن بالفائدة التي سوف تجنوها عندما تلفتوا انتباهكم اللازم إلى التحذيرات التي تقترحها الرسوم المنقوشة".

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 17 أكتوبر 2011