آثار سمرقند. ضَرِيح الوَلِيّ قثم بن عباس (شاه زنده) والأضرحة المجاورة. بلاط السطح الخارجي للضريح

الوصف

تُوجد هذه اللوحة المائية ضمن الجزء الأثري من ألبوم تُرْكِستان، وهي تُظهر زخارف واجهة ضريح أمير-زاده الواقع بمقبرة شاه زنده بسمرقند. تم إصدار البحث التصويري المكوّن من ستة مجلدات بين العامين 1871-1872 تحت رعاية الجنرال كونستانتين ب. فون كوفمان، الحاكم العام الأول لتُرْكِستان في الفترة ما بين 1867-1882، وهو ما كان يُطلق على أراضي وسط آسيا التابعة للإمبراطورية الروسية. جَمع المادةَ المرئية للألبوم كلٌ من ألكسندر ل. كون، المستشرق المُلحَق بالجيش، ونيكولاي ف.بوغافسكي، المهندس العسكري. وقد أوليا اهتمامًا خاصًا بفن العمارة الإسلامية في سمرقند، مثل آثار القرنين الرابع عشر والخامس عشر من فترة حكم تَيْمورلِنك وخلفائه. بُنيت مقبرة شاه زنده (والتي تعني بالفارسية "الملك الحي") على موقع إحدى المستوطنات القديمة التي عرفت باسم أفروسياب، وتحظى المجموعة بالتوقير باعتبارها نصبًا تَذْكَارِيًا لقثم بن عباس، وهو من بني عمومة الرسول محمد. بَنَى أحد أفراد البلاط التيموري ضريح أمير-زاده في عام 1386. بالرغم من الأضرار التي لحقت بزخارف الواجهة مُتَعددة الألوان، إلا أنها تظلُّ نموذجًا هامًا للإنجازات في مجال الفنون الزخرفية في وسط آسيا. تظهر هنا وَرْدِيَّات خزفية تُشكل شرائط زخرفية على كلا جانبي قوس الواجهة. تنقل مثل تلك الرسوم التخطيطية المائية معلومات عن الألوان لم توفرها الصور الخاصة بتلك الفترة. ومع ذلك، لا ينقل الرسم التخطيطي بصورة كاملة تعقيد التصميم الأصلي.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سانت بطرسبورغ، روسيا

العنوان باللغة الأصلية

Самаркандския древности. Гробница святого Куссама ибни Абасса (Шах-Зиндэ) и мавзолеи при ней. Изразцы на наружном фасаде мавзолея

الوصف المادي

رسم واحد : بالألوان المائية

ملاحظات

  • رسم إيضاحي في: ألبوم تُرْكِستان، الجزء الأثري، 1871-1872، الجزء الأول، المجلد الأول، اللوحة 26.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016