منطقة سير-داريا. أطلال رَباط ميرزا بالسهب الجائع

الوصف

تُوجد هذه الصورة ضمن الجزء الأثري من ألبوم تُرْكِستان، وهي تُظهر أطلال رَباط ميرزا على سهب غولودنايا (أو الجائع). تم إصدار البحث التصويري المكوّن من ستة مجلدات بين العامين 1871-1872 تحت رعاية الجنرال كونستانتين ب. فون كوفمان، الحاكم العام الأول لتُرْكِستان (1867-1882)، وهو ما كان يُطلق على أراضي وسط آسيا التابعة للإمبراطورية الروسية. يقع غالبُ سهب غولودنايا في أوزبكستان الحالية وجزء آخر منه بطاجيكستان، وهو عبارة عن سهل عشبي شبه قاحل يمتد إلى الجنوب الشرقي من صحراء كيزيل كوم إلى نهر سير داريا. أصبحت المنطقة جزءًا من الإمبراطورية الروسية في أواخر سيتينيات القرن التاسع عشر. لمصطلح الرباط (أو رِباط) تفسيرات مختلفة تعني عمومًا ثغراً مُحصنًا. على طرق الحج أو التجارة مثل طريق الحرير. يُظهِر هذا المنظر الرائع بناية متعددة القِباب شبيهة بـتاكي، أو قُبّة التجارة، التي لا يزال بالإمكان رؤية أمثلة منها في المدن مثل بخاري. وعلى الرغم من حالتها المتردية، تثير هذه البناية (التي ربما يرجع تاريخها للقرن السابع عشر) الإعجاب بفضل طريقة تصميمها وجودة القرميد، بما في ذلك أقواس المدخل المُدببة وكذلك الأقواس المُضلعة (التي يمكن رؤيتها على اليسار). تحتوي القباب، المشيدة من طبقات القرميد المزينة، بداخلها على أماكن لتبادل البضائع. لا يُعرف موقع هذا النُصْبٌ التَذْكارِيّ على وجه التحديد، ولكن من الممكن أن يكون شمالي شرق جيزك على الطريق المؤدي إلى طشقند، الذي يُعد جزءًا من شبكة طريق الحرير. يعطي الأشخاص القائمون فكرة عن مقياس المبنى، على الرغم من أن الجزء السفلي منه مُغطَّى بطبقات من التربة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سانت بطرسبورغ، روسيا

العنوان باللغة الأصلية

Сыр-дарьинская область. Развалины Мурза Рабат в голодной степи

الوصف المادي

طبعة واحدة فوتوغرافية : ورق زلالي

ملاحظات

  • رسم إيضاحي في: ألبوم تُرْكِستان، الجزء الأثري، 1871-1872، الجزء الأول، المجلد الأول، اللوحة 10.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 27 إبريل 2015