قاعة الموسيقى: معرض لأعمال أسرى الحرب الألمان المُعتقلين في سويسرا

الوصف

يُعلن هذا المُلصق عن معرضٍ للأعمال الفنية التي صممها الأسرى الألمان المعتقلون في قاعة الموسيقى بزيوريخ، سويسرا، في مايو–يونيو 1918. يُشار إلى المكان وأوقات الافتتاح ورسوم الدخول التي تُقدر بـ20 بْفَنِغاً. كانت عائدات المعرض تعود بالنفع على منظمة بافارية تُساند أسرى الحرب. يُظهر المُلصق صورة لجندي ألماني يبدو غارقاً في التفكير، ويجلس أمام رمز الصليب الأحمر. وفقًا لترتيبات وضعها الصليب الأحمر في أواخر عام 1914 ونُفذت في أوائل عام 1915، كان أسرى الحرب المرضى جداً منهم أو من أُصيبوا إصابة بالغة سواءً من دول المركز أو الحلفاء يعتقلون في سويسرا. أُعيد بعض من هؤلاء الأسرى، خاصة الرجال الأكبر سناً من بينهم الذين لديهم أطفال، إلى أوطانهم قبل نهاية الحرب. بينما كان الأسرى في سويسرا، كان يتوجب عليهم العمل، وكانت حكوماتهم الوطنية تدفع تكاليف حصولهم على طعامهم وأماكن إقامتهم. صمم هذا الملصق لودفيغ هولفاين (1874–1949)، وهو فنان ألماني أنتج آلاف الملصقات لمعلنين تجاريين بالإضافة إلى أعمال لدعم المجهود الحربي الألماني. تدرّب هولفاين في الأسس ليصبح مهندساً معمارياً، لكنه اشتهر برسوماته المحكمة المفعمة بالحيوية وباستخدامه المُبتكر للألوان.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

فريتز مايسون، ميونيخ

العنوان باللغة الأصلية

Tonhalle: Ausstellung von Arbeiten der in der Schweiz internierten deutschen Kriegsgefangenen

الوصف المادي

طبعة واحدة (ملصق) : مطبوعة حجرية، ملونة ؛ 124 × 90 سنتيمتر

المَراجع

  1. Hans Kuh, “Hohlwein, Ludwig,” Neue Deutsche Biographie (Berlin: Duncker & Humblot, 1952–2008).
  2. Alain Weill, The Poster: A Worldwide Survey and History (Boston: G.K. Hall, 1985).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 25 أكتوبر 2013