آثار سمرقند. ضَرِيح الوَلِيّ قثم بن عباس (شاه زنده) والأضرحة المجاورة. ضريح الأمير كُتُلغ تُرْدِى بَكْ-أغا. باب الدخول

الوصف

تُوجد هذه الصورة للمدخل إلى ضريح شادي مُلك الواقع بمقبرة شاه زنده بسمرقند (أوزبكستان) ضمن الجزء الأثري من ألبوم تُرْكِستان. تم إصدار البحث التصويري المكوّن من ستة مجلدات بين العامين 1871-1872 تحت رعاية الجنرال كونستانتين ب. فون كوفمان، الحاكم العام الأول لتُرْكِستان في الفترة ما بين 1867-1882، وهو ما كان يُطلق على أراضي وسط آسيا التابعة للإمبراطورية الروسية. ألكسندر ل.كون، أحد المستشرقين الملتحقين بالجيش ونيكولاي ف.بوغافسكي، المهندس العسكري، هما أول من جمع المادة المرئية. وقد أولوا اهتمامًا خاصًا بفن العمارة الإسلامية في سمرقند، مثل آثار القرنين الرابع عشر والخامس عشر من فترة حكم تَيْمورلِنك وخلفائه. وتحظى مقبرة شاه زنده (والتي تعني بالفارسية "الملك الحي") بالتوقير باعتبارها نصبًا تَذْكَارِيًا لقثم بن عباس، وهو من بني عمومة الرسول محمد. بُني ضريح شادي ملك أغا عام 1372 لدفن الدْجَاى شادى ملك، ابنة الأخت الكبرى لتيمور، كُتُلغ تُركان-أغا. يُظهر هذا المنظر البوابة داخل مشكاة مقوسة مغطاة بأعمال زخرفية، تضم بلاطًا مُتَعدد الألوان من الميوليق وفسيفساء قِيشَانِيّة ونقوشًا عربية بخط الثُلُث المتصل. تُحيط أعمدة مصقولة من التيراكوتا بالمشكاة بأكملها. يشير الحاجز قاتم اللون في أعلى المنظر إلى أنه قد تم التقاط الصورة من خلال بوابة الضريح المقابل (شيرين بكا أغا)

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سانت بطرسبورغ، روسيا

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

Самаркандския древности. Гробница святого Куссама ибни Абасса (Шах-Зиндэ) и мавзолеи при ней. Мавзолей Эмира Кутулука Турди-Бек-Ака. Входная дверь

الوصف المادي

طبعة واحدة فوتوغرافية : ورق زلالي

ملاحظات

  • رسم إيضاحي في: ألبوم تُرْكِستان، الجزء الأثري، 1871-1872، الجزء الأول، المجلد الأول، اللوحة 29.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016