آثار سمرقند. ضَرِيح الوَلِيّ قثم بن عباس (شاه زنده) والأضرحة المجاورة. ضريح أبو تنجي. نقش على الجانب الأيمن من الواجهة. الوسط

الوصف

تُوجد هذه الصورة لضريح أسطى علي الواقع بمقبرة شاه زنده بسمرقند ضمن الجزء الأثري من ألبوم تُرْكِستان. تم إصدار البحث التصويري المكوّن من ستة مجلدات بين العامين 1871-1872 تحت رعاية الجنرال كونستانتين ب. فون كوفمان، الحاكم العام الأول لتُرْكِستان في الفترة ما بين 1867-1882، وهو ما كان يُطلق على أراضي وسط آسيا التابعة للإمبراطورية الروسية. يولي الألبوم اهتمامًا خاصًا بفن العمارة الإسلامية في سمرقند، مثل آثار القرنين الرابع عشر والخامس عشر من فترة حكم تَيْمورلِنك وخلفائه. وتحظى مقبرة شاه زنده (والتي تعني بالفارسية "الملك الحي") بالتوقير باعتبارها نصبًا تَذْكَارِيًا لقثم بن عباس، وهو من بني عمومة الرسول محمد. لا يُعرف بالتحديد مَن كان أمَرَ ببناء هذا الضريح (الذي بُني حوالي عام 1380). غير أنه عادةً ما يُشار إليه باسم المعماري الماهر الذي بناه، أسْطى على نصيفى. تعرضت مُعظم أجزاء الواجهة لأضرار بالغة، ولكن الأجزاء الباقية من الزخارف تكشف عن واحد من أكثر الأنساق الزخرفية تفصيلًا في المقبرة بأكملها. يشمل العمل الخزفي بلاطًا من الميوليق مُتَعدد الألوان متخذًا أنماطًا هندسية وشرائطَ رأسية بها نقوش مكتوبة بالخطين الكُوْفي والثُلُث العربيين وألواحًا قِيشَانِيّة. هذه المجموعة الزخرفية متداخلة مع شرائط ضيقة مكونة من نقوشٍ مربعة (بالخط الكُوْفي). وتتقاطع الشرائط مع بعضها البعض لتصنع نجمةً ثمانية، تحتوي هي الأخرى على نقوشٍ بالخط الكُوْفي. وتحتوي الشرائط الخارجية على نماذج نباتية ومَنْسوعات معقدة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سانت بطرسبورغ، روسيا

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

Самаркандския древности. Гробница святого Куссама ибни Абасса (Шах-Зиндэ) и мавзолеи при ней. Мавзолей Эмира Абу-Тенги. Надпись на правой стороне фасада. Середина

الوصف المادي

طبعة واحدة فوتوغرافية : ورق زلالي

ملاحظات

  • رسم إيضاحي في: ألبوم تُرْكِستان، الجزء الأثري، 1871-1872، الجزء الأول، المجلد الأول، اللوحة 33.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016