آثار سمرقند. قصر أُمراء بُخَارى، "كوك طاش." منظر مدخل قاعة الاستقبال (من الفناء)

الوصف

تُوجد هذه الصورة لبوابة قصر أمراء بخارى في سمرقند (أوزبكستان) ضمن الجزء الأثري من ألبوم تُرْكِستان. تم إصدار البحث التصويري المكوّن من ستة مجلدات بين العامين 1871-1872 تحت رعاية الجنرال كونستانتين ب. فون كوفمان، الحاكم العام الأول لتُرْكِستان (1867-1882)، وهو ما كان يُطلق على أراضي وسط آسيا التابعة للإمبراطورية الروسية. يولي الألبوم اهتماماً خاصاً بالتراث المعماري الإسلامي بسمرقند. هذا المنظر لقوس المدخل المدبب مأخوذ من داخل فناء القصر الرسمي للأمراء، الذين حكموا سمرقند بعد طرد التيموريين في أوائل القرن السادس عشر. أطلق على القصر اسم "كوك طاش" تيمناً باسم العرش الأسطوري لتَيْمور (تَيْمورلِنك)، الذي قام ببناء قلعة في سمرقند. إن التصميم المكشوف ذا الشكل المستطيل، بحوائطه العالية المبنية من الطوب المجفف بالشمس، قد تمخض عن فناء به أعمدة يمكنه استيعاب الجماهير في المناسبات الرسمية. كان الوعاء ذو الأحجار المتراصة القائم في المقدمة يحوي الماء لتنظيف الأيدي. ويظهر في الخلفية أحد الأبنية الموجودة في مجمع القصر. في عام 1868، تم الاستيلاء على سمرقند من قِبل القوات الروسية بقيادة فون كوفمان. تنعكس سياسته الاسترضائية للسكان المحليين والنخبة في مشروع الألبوم هذا، والذي نقل أيضاً إلى القيصر عظمة الثقافة القديمة التي نُقِلت إلى بلاد الإمبراطورية الروسية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

سانت بطرسبورغ، روسيا

العنوان باللغة الأصلية

Самаркандския древности. Дворец бухарских эмиров "Кок Таш". Вид входа в приемный двор (со стороны двора)

الوصف المادي

طبعة واحدة فوتوغرافية : ورق زلالي

ملاحظات

  • رسم إيضاحي في: ألبوم تُرْكِستان، الجزء الأثري، 1871-1872، الجزء الأول، المجلد الثاني، اللوحة 130.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016