أسئلة أسكيا وأجوبة المغيلي (رسالة المغيلي عن السياسة)

الوصف

أُسست تمبكتو حوالي عام 1100 كمركز للتجارة عبر الصحراء الكبرى، ولكنها كانت أيضا مقرا مهما للتعلم الإسلامي من القرن الرابع عشر فصاعدا. وتحتوي مكتبات تمبكتو على العديد من المخطوطات المهمة، مكتوبة في أنماط مختلفة من الخط العربي على أيدي النساخ والعلماء في تمبكتو. وتشكل هذه الأعمال أشهر مساهمة قدمتها المدينة وأطولها أمدا إلى الحضارة الإسلامية والعالمية. هذه الرسالة تدور حول إمبراطورية السونغهاي، التي ازدهرت في غرب أفريقيا خلال القرنين الرابع عشر والخامس عشر. وهي تتألف من الأجوبة على الأسئلة السبع التي سُئل عنها المؤلف من قبل إمبراطور السونغهاي. يقول المؤلف للإمبراطور أنه ملزم بتطبيق الشريعة الإسلامية بشكل صارم في إدارة الشؤون السياسية والاقتصادية في الإمبراطورية. ومن أجل القيام بذلك على الوجه الصحيح، يقول للإمبراطور أنه بحاجة إلى طلب المشورة من العلماء الأتقياء.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

اللغة

العنوان باللغة الأصلية

أسئلة إسكيا وأجوبة المغيلى

نوع المادة

الوصف المادي

مخطوطة، 42 صفحة

ملاحظات

  • العنوان البديل: القانون والسياسة في إمبراطورية السونغهاي
  • كانت أسكيا ثالث وآخر سلالة في إمبراطورية السونغهاي. وقد جاءت عقب سلالتي الديا والسني المتعاقبتين.
  • وكان المغيلى عالم دين مثيرا للجدل. فقد أدت حملته من أجل طرد اليهود من موطنهم في تلمسان، فى شمال غرب الجزائر، وتفسيراته المتشددة والأصولية للإسلام، إلى اعتباره مثيرا للقلاقل. ومن ناحية أخرى، يرى علماء مسلمون آخرون أن له فضل كأحد المجددين. وكان يعتقد أن هجرته جنوبًا إلى تمبكتو جاءت نتيجة خيبة أمله تجاه الحكام المسلمين في ذلك الوقت، و"إخفاقهم" في تطبيق الشريعة، بالإضافة إلى رغبته في الانتقال إلى جمهور أكثر تقبلاً لوجهات نظره.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015