منزل خشبي، شارع لينين، رقم 41 (القرن التاسع عشر)، "توتما"، روسيا

الوصف

قام د. ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسي بالتقاط هذه الصورة في عام 1996 لمنزل خشبي في رقم 41 بشارع لينين في "توتما" (منطقة فولوغدا)، وذلك كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. كانت "توتما" الواقعة على ضفاف نهر سوخونا، لقرون عديدة تعد جزءاً من شبكة تجارة هامة امتدت من قلب روسيا شمالاً إلى البحر الأبيض. تنعكس رفاهية المدينة النسبية في المنازل مثل هذا المنزل، ذات الطابع الكلاسيكي المنبثق عن الثقافة الريفية الروسية في القرن التاسع عشر. يتكون هذا البناء البسيط، والذي قد يعود لبدايات القرن التاسع عشر، من الأخشاب المدببة، وله طابق علوي نصفي يُعرف بطابق الـ"ميزانين". المنزل مغطى بالألواح الخشبية المطلية باللون الرمادي. من الأرجح أن النوافذ الطويلة الأنيقة التي تُزين المنزل، والمطلية باللون الأبيض، تعود إلى أواخر القرن التاسع عشر. أركان المنزل مغطاة بألواح عمودية تشبه الأعمدة المتوجة. تطل واجهات المنزل الطويلة على حديقة (على الشمال) وفناء (على اليمين)، بينما تطل الواجهات الجانبية على الشارع. يعلو المنزل سقف مركب، مغطى بالألواح المعدنية ومطلي باللون الأحمر. أعلى الجوانب هناك سقف منحدر من جميع الجهات يقاطعه طابق الميزانين الذي يعلوه سطح مجملن له نفس تصميم رواق الفناء. إن تفاصيل المنزل وتناسب أجزائه تجتذب الانتباه لتناسقها.

آخر تحديث: 11 يناير 2016