كنيسة أيقونة أوديجيتريا للعذراء (1763)، المنظر من الجنوب الغربي، كيمزا، روسيا

الوصف

قام د. ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ الفن المعماري الروسي، بالتقاط هذا المنظر المأخوذ في الشتاء من الجنوب الغربي لكنيسة أيقونة أوديجيتريا لأم الرب بقرية كيمزا (مقاطعة ميزينسكي، منطقة أرخانغيلسك) في عام 2000، كجزء من مشروع "التقاء الحدود"، أحد مشروعات مكتبة الكونغرس. نهضت قرية كيمزا في بداية القرن السابع عشر، والتي تقع على الضفة اليمنى من نهر كيمزا، أحد روافد نهر ميزين، والذي يصب في البحر الأبيض. في عام 1699، تسببت صاعقة برق والنيران التي نتجت عنها في تدمير كنيسة أيقونة أوديجيتريا لأم الرب المبنية في القرن السابع عشر. ثم بدأ العمل بعد ذلك بالكنيسة الحالية. ونظراً لفقر موارد القرية، تم افتتاح الكنيسة عام 1763. وتعد هذه الكنيسة النموذج الوحيد الباقي من هذا النوع المميز من الكنائس بمنطقة نهر البنيغا، والتي بها برج "على شكل خيمة" مرتفع (شاطر) بالإضافة إلى قبة محاطة بأربعة قباب بشكل متراص (بوتشكا) على جملونات أسطوانية. يوجد جملون مشابه بالحنية (الموجودة بالجانب الأيمن). خلال سبعينيات القرن التاسع عشر، تمت تغطية جذوع شجرة الأرزية المتينة بغطاء خشبي خارجي، مطلي باللون الأبيض ومُزخرف باللونين الأزرق والأخضر. في تلك الفترة الزمنية تم بناء برج الجرس فوق الرواق الغربي. (كان هناك برج جرس آخر يقع على ضفة النهر.) توقفت عملية التجديد السوفيتية ببناء الكسوة الخشبية في القرن العشرين، وتمت إزالة جزء منها في الثمانينيات من القرن العشرين. تسبب نقص الأموال في تعطيل العملية. منذ عام 1993، وهناك العديد من المحاولات لتجديد هذا الأثر الفريد، ولكنها لم تسفر إلا عن نتائج قليلة.

آخر تحديث: 11 يناير 2016