خارطة نصف الكرة الأرضية التي تستعرض خطوط الطول

الوصف

تمثل خريطة العالم للإسقاط القطبي التي أنشأها جاك كاسيني (1677 - 1756) عام 1696 نسخة طبق الأصل والتمثيل الوحيد الباقي لخارطة نصف الكرة الأرضية الضخمة التي يمتد قطرها إلى 7,80 متر والتي أنشأها والده جان دومينيك كاسيني (1625 - 1712). باعتبار كاسيني الأكبر أول مدراء مرصد باريس، فقد قام بتصميم خارطة نصف الكرة الأرضية على أرض أحد أبراج المرصد عن طريق عمليات الرصد الفلكية التي أجراها مراسلو أكاديمية العلوم. تعرض الخريطة 43 بقعة من إقليم كيبيك إلى سانتياغو، ومن غوا إلى بيكين، كل منها مشار إليه بعلامة نجمة، وقيست خطوط العرض بدقة من خلال أسلوب اعتمد على رصد أقمار كوكب المشترى. بينما تعد خطوط الطول على الخريطة أقل دقة، حيث ظل تحديد خطوط الطول إشكالية إلى أن أُتيح تثبيت الكرونومتر البحري على متن السفن في النصف الثاني من القرن الثامن عشر. وتكمن أهميتها في إمكانية القياس الزمني الدقيق عند خط طول محدد عند البعد تماماً عن اليابسة، ومن ثم يمكن استخدامها في تحديد خطوط الطول بناءً على دوران الأرض. كما كان عرض الخريطة للحدود الشمالية لآسيا وأمريكا غير مؤكد، واستمر هذا حتي اكتشاف مضيق بيرينغ في عام 1728. تمثل تلك الخريطة أحد ما تشمله مجموعة الجغرافي جان-باتيست بورغينيون دانفيل (1697 - 1782). تم منحها للملك لويس السادس عشر في عام 1782، ثم حُفظت في المكتبة الوطنية في فرنسا في عام 1924.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جان باتيست نولان، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Planisphère terrestre ou sont marquées les longitudes

المكان

مواضيع أخرى

نوع المادة

الوصف المادي

55 × 55 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 22 سبتمبر 2014