مبنى السيرك (2001)، خاباروفسك، روسيا

الوصف

التُقطت هذه الصورة لسيرك ولاية خاباروفسك في منتزه غاغارين في 2001 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. أنشأت خاباروفسك (عدد السكان يزيد عن 600،000) في 1858 كموقع عسكري متقدم، وتحتل موقعا استراتيجيا عند التقاء نهري أوسوري وأمور على مقربة من الحدود الصينية. تُعتبر خاباروفسك واحدة من أهم المدن الروسية في الشرق الأقصى، إذ توجد بها مؤسسات ثقافية عديدة، ولكن حتى وقت مبكر من القرن الحادي والعشرين كانت تفتقر إلى الدعامة الأساسية للثقافة الشعبية الروسية -- ألا وهي سيرك يعمل على مدار العام. ففي 2001، افتَتحت خاباروفسك مبنى جديداً رائعاً للسيرك، صممه المهندس المعماري أليكسي خولزينيف وشركاه حسب أحدث المواصفات الفنية. يحيط المخطط الدائري لهيكل المبنى بحلبة تسع 1,300 مقعداً. أما القسم الخارجي فتُتوِّجه قبة ذهبية تغطي رأسها قمة مستدقّة لها حلقة مزينة. كما تُزيِّن واجهة المبنى أقنعة خيالية للأُسود، بينما يُظهر رواق المدخل تماثيل للسكوموروخي (المهرجين الروس التقليديين) نحتها الفنان المحلي شاخنازار شاخنازاروف. ويستضيف السيرك فرقا دولية بالإضافة إلى الفرق الروسية وقد أصبح من أهم مناطق الجذب في المدينة.

آخر تحديث: 11 يناير 2016