كنيسة المخلص (1706-10)، المنظر الشرقي، إيركوتسك، روسيا

الوصف

التُقطت هذه الصورة لكنيسة أيقونة المخلص العجائبية (سباس نيروكوتفورني) في مدينة إيركوتسك في 1999 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. ومن زمن أول قلاعها الخشبية في الستينات من القرن السابع عشر، كان مقدرا لإيركوتسك أن تكون المركز الإداري والتجاري في سيبيريا الشرقية. وفي 1700، أصبحت إيركوتسك ثالث مدينة سيبيرية قادرة على إنتاج الطوب على نطاق واسع. بعد ذلك بقليل، في 1706-10، شيد البنّاء الخبير موسي دولجيخ الكنيسة، أقدم مبنى حجري باق إلى الآن. يبين هذا المنظر الذي التُقط من الشرق الأوج (مكان المذبح الرئيسي) والجدار الشرقي العالي. كان الطابق الأسفل للمبنى المؤلف من طابقين يُستعمل لتخزين جلود الفرو حتى 1713، عندما وُضع مذبح ثانوي، كُرس للقديس نيقولاس، للاستعمال في الشتاء. يحتوي الجدار الشرقي على لوحات غير عادية ترجع إلى وقت مبكر من القرن التاسع عشر، حيث تشمل مواضيعها عماد المسيح (في الوسط) وتقديس إينوكينتي كولتشيسكي، أول أسقف لأبرشية إيركوتسك ونيرشينسك. أغلقت كنيسة المخلص في 1931. وبعد ترميم طويل الأمد، تم تحويلها في 1982 إلى مكان للعرض في متحف تاريخ إيركوتسك الإقليمي. في 2006 أعيدت الكنيسة إلى الرعية كمكان للعبادة.

آخر تحديث: 11 يناير 2016