كنيسة رفع الصليب (1747-58)، المنظر الجنوبي، إيركوتسك، روسيا

الوصف

التُقط هذا المشهد الجنوبي الشرقي لكنيسة رفع الصليب في مدينة إيركوتسك في 1999 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. بُنيت الكنيسة على مراحل من 1747 إلى 1760 على تل الصليب، وكانت في الأصل تحمل اسم أول مذبح رئيسي لها الذي كُرس للثالوث الأقدس، بينما كُرس مذبحها الثانوي لرفع الصليب. ويدمج الشكل الممدود التصميم التقليدي للكنائس الأبرشية من القرن السابع عشر (بالأخص كما نمت في الشمال الروسي) مع عناصر من فن العمارة الأوكراني مثل القباب الباروكية وأنظمة السقوف المعقودة. ويخلق برج الجرس الواقع في الجهة الغربية توازنا مع القبة التي ترتفع على مثمنات تتصاعد على الهيكل الرئيسي. وفي وسط الكنيسة قاعة طعام كبيرة لها قباب ثانوية تعلو فوق المذابح في الجهتين الشمالية والجنوبية. وفي 1779، أدت تبرعات من التجار إلى بناء كنيسة كبيرة أخرى متصلة بالجهة الشمالية من قاعة الطعام. في 1860 شيد المهندس المعماري فلاديسلاف كوديلسكي ردهة من طابقين في الطرف الغربي من الكنيسة، وفي 1867 أعيد تكريس المذبح الرئيسي لرفع الصليب. ونظرا لقبابها الخلابة وأشكالها المختلفة، أصبحت الكنيسة إحدى أهم المعالم في المدينة، إذ تعتبر نصبا ذات أهمية وطنية.

آخر تحديث: 11 يناير 2016