منزل إيغوشيف، من قرية غريباني (منتصف القرن التاسع عشر)، من الداخل، الغرفة الرئيسية، خوخلوفا، روسيا

الوصف

التُقط هذا المنظر الداخلي لبيت خشبي (عزبة) في مزرعة ف.إز إيغوشيف من قرية غريباني (منطقة يوينسكوي، إقليم بيرم) في 1999 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. تقع غريباني على نهر تيليس (وهو رافد جنوبي لنهر كاما)، وقد كانت صغيرة للغاية كي تكون لها كنيسة، لكن الأراضي النهرية الخصبة وفرت فلاحي المزارع بعيشة معقولة في منتصف القرن التاسع عشر، عندما تم بناء هذا البيت. يتبع الشكل الطويل تصميما تقليديا يتألف من غرف للجلوس على كلا الطرفين، مع ردهة للمدخل المرفوع في الوسط. تشهد هذه الصورة للغرفة الرئيسية على توفر المنتجات المصنعة في القرى في أواخر القرن التاسع عشر، ومن ضمنها السرير على اليسار والسماور وماكنة الخياطة (ربما من صنع سنجر) في الخلفية. وتتصدر في الزاوية أيقونة البيت الرئيسية، مكسوة بمنشفة مطرزة من الكتان. كما يوجد صندوق ثان للأيقونة، مع المنشفة، إلى اليمين. وفي 1989 تم ترميم البيت وإعادة تجميعه في متحف خوخلوفكا المعماري - الإثني، الواقع إلى الشمال من بيرم، عند حوض نهر كاما. وتطابق المفروشات النمط الدارج عند طبقة الفلاحين الوسطى، لكن ليس من الضروري أن تكون من المحتويات الأصلية للبيت.

آخر تحديث: 11 يناير 2016