الكتاب السنوي لمحكمة قلعة تراكاي لسنة 1677-1678

الوصف

في أوج سلطتها في القرن الخامس عشر، حكمت دوقية ليتوانيا الأراضي الحالية لبلاروسيا، ولاتفيا، وليتوانيا، وأوكرانيا، وأجزاء من إستونيا، ومولدافيا، وبولندا، وروسيا. في اتحاد لوبلن سنة 1569، اندمجت الدوقية مع مملكة بولندا لتشكل كومنولث الشعوب البولندية - الليتوانية. كان لكومنولث الشعوب نظام قانوني وإداري متطور بشكل كبير، يستند إلى محاكم الأراضي المحلية التي حكمت في القضايا المدنية المتعلقة بالطبقة الأرستقراطية، ومحاكم القلعة التي تعاملت مع الشؤون المحلية الأخرى، إلى جانب القضايا الجنائية. كانت المحاكم ملزمة بالمحافظة على سجلات مفصلة لإجراءتها، والتي كان يتم حفظها في بيلاروسيا القديمة وفي بولندا. في القرن التاسع عشر، تمركزت سجلات محاكم الدوقية في فلنيوس، وأصبحت أخيراً جزءاً من مجموعات المخطوطات لمكتبة جامعة فلنيوس. تحتفظ المكتبة الآن بـ 543 كتابًا لأعمال محكمة دوقية ليتوانيا من 1540 إلى 1845. تعد تلك الكتب مصدرًا نادرًا لتاريخ ليتوانيا، وبولندا، وبيلاروسيا. إن المعروض هنا هو كتاب محكمة قلعة تراكاي لسنة 1667-1668. تعد تراكاي موقعاً لقلعة هامة, والتي كانت مقراً لإمارة كبيرة اشتملت على معظم وسط وغرب ليتوانيا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Trakai Castle Court Year Book for 1677–78

نوع المادة

الوصف المادي

1770 صفحة، تم تدعيم الكتاب بأغلفة من الورق المقوى (القرن التاسع عشر)؛ 34 X 22 X 32 سنتيمترات

ملاحظات

  • ختم ورنيش أحمر. العلامات المائية: زنبق، ثعلب، سمكة، ألمودا (شعار جراب السلاح البولندي). التوقيع القديم في كتالوج ن. غورباتشيفسكي: 12/5966. تم ثقب الكتاب بالخيط وختمه.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 29 سبتمبر 2014