خريطة الأراضي التي ترك فيها الإمبراطور الحكيم يو أثاره

الوصف

أُعدت هذه المصقولة لخريطة صينية نُقشت في الحجر في السنة السابعة من عهد فوتشانغ لدولة كي (1136). وقد بقيت اللائحة في غابة الأعمدة في شيان. وقد وُجهت الخريطة بحيث يكون الشمال في الأعلى والجنوب في الأسفل. وقد عُين موقع أكثر من 500 من أسماء الأماكن على الخريطة، التي تمثل بانوراما للصين في عهد سلالة سونغ. وقد تم نقش الأنظمة الهيدروليكية بشكل تفصيليي، مع ذكر أسماء ما يقرب من 80 من الأنهار. ويظهر مجريا النهر الأصفر ونهر يانجتسي على الخريطة بشكل قريب جدا من الطريقة التي يظهرا عليها في الخرائط الحالية. كما يتسم محيط ساحل البحر بدرجة عالية من الدقة. ومن بين ما تبقي من الخرائط المنقوشة على الحجر، تعتبر هذه الخريطة أقدم وأبكر خريطة  مزودة بعلامات تشير إلى مقياس الرسم. وهي من الأمثلة البارزة للمستوى الذي وصلت إليه صناعة الخرائط في أسرة سونغ،  وتحتل مكانا هاما في تاريخ رسم الخرائط الصينية. وفي عمله بعنوان العلم والحضارة في الصينأشاد العالم البريطاني جوزف نيدام بالخريطة واصفا إياها بأنها أكثر الخرائط تميزا في عصرها.

آخر تحديث: 13 أغسطس 2013