مدخل إلى علم الفلك، وهو يشمل الكتب المقسمة الثمانية لأبي معشر البَلَخوس

الوصف

عاش جعفر بن محمد البلخي (787-886)، المعروف بأبي معشر، في بغداد في القرن التاسع. كان أبو معشر في الأصل من علماء الحديث، وعاصَر الفيلسوف الشهير الكندي، وقد نما عنده الاهتمام بعلم الفلك في سن متأخرة نسبياً، وهي السابعة والأربعين. وأصبح بعد ذلك أهم المؤلفين وأوفرهم إنتاجاً في علم الفلك في القرون الوسطى. وقد تضمّنت أعماله معارف من سبقوه من علماء المسلمين والفرس والإغريق والرافديين وتوسعت عليها. وتُرجمت أعماله إلى اللاتينية في القرن الثاني عشر، وكان لها تأثير كبير على العلماء في الغرب من خلال توزيعها على نطاق واسع في هيئة مخطوطات.وكان كتاب المدخل الكبير أهم أعماله وأكثرها وروداً في استشهادات علماء الغرب. والكتاب يحتوي على نظرية في علم الفلك عن طبيعة تأثير القمر على المد والجزر، وقد كان المرجع الرئيسي حول هذا الموضوع في القرون الوسطى. هذه الطبعة هي ترجمة عام 1140م إلى اللاتينية وقد قام بها هيرمان الكارينثي، وأول من طبعها كان إرهارد راتدولت وذلك في آوُغسْبُورغ بألمانيا في 1489. يُذكر أن العنوان المنقوش من الخشب الذي يصور فلكياً أسود الوجه وهو يقرأ النجوم بواسطة أسطرلاب وفواصل كان أشهر رسم يمثِّل عالِم الفلك في عصر النهضة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ميلشيور سيسا عن جاكوب بينتيوس ليوسينسيس، البندقية

العنوان باللغة الأصلية

Introductorium in astronomiam Albumasaris Abalachi octo continens libros partiales

نوع المادة

الوصف المادي

126 صفحة؛ إيضاحات

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 أغسطس 2016