هجوم على حاجز في باريس، 1848

الوصف

هذا الرسم المبكر بقلم الرصاص وغير الموقع للفنان البريطاني جون إفريب ميليه (1829-96)، ةهة يظهر الفوضى التي عمت في ثورة شباط من عام 1848 في باريس والتي أنهت حكم لويس - فيليب وأسست الجمهورية الفرنسية الثانية. ففي شباط 1848، نصبت طبقات التجار الفرنسيين الحواجز في كافة أنحاء باريس احتجاجا على عدم توفر الحقوق السياسية لديهم والصعوبات الي نتجت عن كساد اقتصادي ممتد. وفي حادث خارج وزارة السؤون الخارجية أطلق جندي النار على حشد، مما حرض على أعمال الشغب. بحلول نهاية شباط، لاذ لويس - فيليب بالفرار وشكلت المعارضة حكومة مؤقتة. وينتمي الرسم إلى مجموعة آن س.ك. براون العسكرية في مكتبة جامعة براون، وتعتبر أولى المجموعات الأمريكية المخصصة لتاريخ وأيقنة الجنود وكل ما يتعلق بهم، وإحدى أكبر مجموعة في العالم مكرسة لدراسة البزات العسكرية والبحرية.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015