منزل إيغوشيف، من قرية غريباني (منتصف القرن التاسع عشر)، أعيد تجميعه في محمية خوخلوفكا للهندسة المعمارية.

الوصف

التُقطت هذه الصورة لبيت خشبي (عزبة) في مزرعة ف.إز إيغوشيف من قرية غريباني (منطقة يوينسكوي، إقليم بيرم) في 1999 من قبل الدكتور ويليام برومفيلد، المصور الأمريكي ومؤرخ فن العمارة الروسية، كجزء من مشروع "التقاء الحدود" بمكتبة الكونغرس. تقع غريباني على نهر تيليس (وهو رافد جنوبي لنهر كاما)، وقد كانت صغيرة للغاية حيث لم تكن لها كنيستها الخاصة، لكن الأراضي النهرية الخصبة وفرت فلاحي المزارع بعيشة معقولة في منتصف القرن التاسع عشر، عندما تم بناء هذا البيت. يتبع شكله الممدود تصميما تقليديا يتألف من غرفتين للجلوس (الغرفة الرئيسية تقع على اليسار في هذا المنظر)، مع ردهة للمدخل المرفوع في الوسط. والهيكل مبني من كتل خشبية ناتئة من الصنوبر محكمة الشد. ويقف البيت على كتلة خشبية كبيرة وضعت فوق قاعدة حجرية. ويتجاوز السطح الخشبي الجدران لحماية الهيكل من تراكم الرطوبة. كما إن مصاريع النوافذ مصنوعة من الخشب. وفي 1989 تم ترميم البيت وإعادة تجميعه في متحف خوخلوفكا المعماري - الإثني، الواقع إلى الشمال من بيرم، عند حوض نهر كاما. وفي الأصل كان يتعين على البيت أن يكون مجهزا بفناء صغير مسور وبوابة وحظيرة طويلة.

آخر تحديث: 11 يناير 2016