بخصوص المتوحشين، أو رحلة صمويل شامبلان، من برواج، والتي قام بها في فرنسا الجديدة عام 1603...

الوصف

هذا الكتاب سرد لأول رحلة قام بها شامبلين إلى فرنسا الجديدة، أو كندا، في 1603. استلم أميار دي شاست، حاكم دييب من ملك فرنسا هنري الرابع منحة تتألف من قطعة أرض في كندا، فطلب من شامبلين أن يرافقه في رحلة لاستكشاف المقاطعة. غادرت البعثة هونفلور يوم 15 آذار 1603، ووصلت إلى تادوساك بعد 40 يوما عبر المحيط الأطلسي. في بادئ الأمر استكشف شامبلين 50-60 كيلومترا باتجاه نهر ساغويناي. ومن ثم اتجه نحو نهر سانت لورانس إلى مقربة من مونتريال حاليا. عاد إلى فرنسا يوم 20 أيلول 1603 وسرعان ما أعد سرده للأنهار والبحيرات والسواحل وبالأخص السكان في هذا الجزء من أمريكا الشمالية. وباختياره كلمة سوفاج للدلالة على السكان في أمريكا الشمالية ولاستعمالها كعنوان لعمله، لم يعني شامبلين "الوحوش" ولكن كان قصده "سكان الغابات" (المشتق من اللاتينية سيلفا). وأصبح شامبلين يُعرف باسم "أبو فرنسا الجديدة". في 1608 أسس محطة تجارية أصبحت فيما بعد مجدينة كويبيك، وشارك حتى وفاته في 1635 في تعزيز الاستكشاف ووضع الخرائط والاستيطان في المستعمرة. وهذا العمل هو الأول من بين أربعة قصص كتبها شامبلين حول الفترة ما بين 1603 و1611.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

كلود دي مونستروي، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Des sauuages, ou, Voyage de Samuel Champlain, de Brouage, fait en la France nouuelle, l'an mil six cens trois...

نوع المادة

الوصف المادي

36 ورقة؛ 17 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 أكتوبر 2015