آدم وحواء في الجنة

الوصف

كان لوكاس كراناخ الأكبر (1472-1553) فنانا رائدا في عصر النهضة الألمانية. شغل منصب  رسام البلاط في فيتنبرغ  لفريدريك الحكيم في مقاطعة ساكسونيا وكان صديقا وداعية لزعيم الإصلاح البروتستانتي مارتن لوثر. كما كان بارعا في صناعة الطبعات. يظهر هذا النقش الخشبي من 1509 آدم وحواء تحت شجرة التفاح، تحيط بهما الحيوانات، ويظهر ثعبان يغري حواء. وكان وقوع بني آدم في الخطيئة موضوعا شعبيا في عصر الإصلاح وقد رسم كراناخ آدم وحواء أكثر من 30 مرة بين عامي 1510 و1540. وحيث يعلم اللاهوت المسيحي على أن آدم وحواء كانا مثاليين قبل الاستسلام للإغراء والخطيئة، غالبا ما صورهما رسامو النهضة كانعكاسات للجمال الإنساني الأمثل.

آخر تحديث: 23 مارس 2015