عبر أيسلندا

الوصف

هذا الكتاب عبارة عن سرد لرحلة عبر أيسلندا الوسطى، من الشمال الشرقي إلى الجنوب الغربي، قدمته مجموعة تتألف من خمسة رجال وامرأة واحدة في صيف عام 1900. وكان المؤلف وقائد البعثة، "وليام بيسكر"، جغرافي إنجليزي يعمل بجامعة أكسفورد للجغرافيا. وشملت المجموعة "آرثر دبليو هيل"، وهو عالم نبات مشهور ومدير سابق للحدائق النباتية الملكية، بكيو، والجيولوجي "هربرت إتش توماس"، وهو عالم متخصص في الأحياء الإحاثية وعالم آثار. بالإضافة إلى الرحلة البرية، يروي الكتاب زيارة إلى جزر فارو والسفر في أيسلندا الغربية ورحلة عبر البحر على طول الساحل وداخل مضايق سواحل الجزيرة الشمالية الغربية والشمالية والشرقية. والكتاب يصف الزيارات إلى المزارع المعزولة والمستوطنات الصغيرة والكنائس، وكذلك المعالم الطبيعية الوعرة بما فيها أنهار الرمال المتحركة وامتدادات الركامات الطويلة والسخانات وتشكيلات الحمم المختلفة. ويُغطِّي الفصل المتعلق بالعاصمة ريكيافيك مع البنية السياسية لأيسلندا، في وقت تبعيتها للدنمارك، ولكنه يتطرق أيضًا إلى الحكم المحلي الذي كان يمارسه البرلمان الأيسلندي القديم، الألثينغ. يتضمن الكتاب، الذي نُشر في عام 1902، العديد من الصور الفوتوغرافية وخرائط أربع وملحقًا من إعداد "هيل" يتعلق بالنباتات التي تم جمعها في أيسلندا وجزر فارو. وقد لاحظ "هيل"، من بين أمور أخرى، أنه تم العثور على طحالب تعيش في الينابيع الساخنة في أيسلندا في درجات حرارة تصل إلى 85 درجة مئوية (185 درجة فهرنهايت).

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إدوارد أرنولد، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Across Iceland

نوع المادة

الوصف المادي

xi، 236 صفحة: بما في ذلك صورة مزدوجة في صدر الكتاب، رسوم توضيحية، خريطتان مطويتان، 23 سنتيمترًا

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015