أطلس لليفونيا، أو لإحدى الحكومتين والدوقيتين ليفونيا وإستونيا، ولمقاطعة أوسل

الوصف

إن هذا العمل الذي يتضمن 14خريطة هو أول أطلس كامل للاتفيا وإستونيا. وكان جامع الأطلس، الكونت لودفيغ أغسطس ميلين (1754-1835)، وكان ألماني  بلطيقي وُلد في توهالا، استونيا، التي كانت في ذلك الوقت مقاطعة في الإمبراطورية الروسية. وفي زيارة إلى ريغا في 1782، طلب ولي عهد  روسيا  بول من رؤية خارطة تظهر موقع فرقة ليفونيان من الجيش الروسي. وعندما تبين أنه لا توجد مثل هذه الخريطة، طُلب من ميلين الذي كان ضابطا شابا في الجيش ولديه التدريب التقني اللازم في الرسم، أن يرسم الخريطة. وحيث  أصبح مهتما بالخرائط على هذا النحو، قام ميلين بما أصبح  محاولة استمرت 28 عاما لإنتاج هذا الأطلس. وبالإضافة إلى السواحل والجزر والمستوطنات، تظهر خرائطه الطرق والتقسيمات الإدارية وتضاريس الأرض. ولإكمال أطلسه، استخدم ميلين خرائط الأكاديمية الروسية للعلوم العسكرية وخرائط الطوبوغرافيين العسكريين، ولكن اعتمد أكثر ما يمكن على خرائط مالك العزبة. صدرت خرائط  من قبل مكتبة ريغا، لكنها حُفرت في الخارج، وعليه اُتهم  في وقت من الأوقات بكشف أسرار الدولة واعتقل. وفي عام 1798، أصدر القيصر بولس الأول أمرا بوقف بيع الخرائط وطلب إعادة النسخ التي كانت في حوزة القطاع الخاص. كان ميلين يعتبر صديقا لشعوب لاتفيا وإستونيا، وكان يقدر قيمة تاريخهما وثقافتهما وسعى للمحافظة عليها.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

جوهان فريدريك هارتنوك، ريغا، لاتفيا

العنوان باللغة الأصلية

[Atlas von Liefland, oder von den beyden Gouvernementern u. Herzogthümern Lief- und Ehstland, und der Provinz Oesel]

مواضيع أخرى

نوع المادة

الوصف المادي

1 أطلس (14 ورقة) : برسوم توضيحية، خرائط ملونة باليد ؛ 70 × 71 سنتيمتر أو أصغر

ملاحظات

  • عناوين الصفحات ومفاتيح الخرائط بالألمانية والفرنسية. المعالم الجغرافية بالألمانية.

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015