تقرير للسيد: "آرثر مافي" حول زيارة إلى جزر غلبرت وإليس، في عام 1909

الوصف

كان الأوربيون هم أول من زاروا جزر غيلبرت وإليس في غرب ووسط المحيط الهادئ في أوائل القرن التاسع عشر وأصبحتا محمية بريطانية في عام 1892. وخلال يناير-مارس من عام 1909، أجرى "آرثر مافي" (1869-1919)، وهو مسؤول استعماري بريطاني، زيارة تفقدية للمحمية لاستعراض الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، وبصفة خاصة لدراسة نظام الضرائب المستخدم لدعم حكومة المحمية. ويحتوي تقرير "مافي" الذي يقع في ثماني صفحات، والذي قُدم إلى مكتب المفوض السامي لغرب المحيط الهادئ في مدينة سوفا، فيجي، في يناير من عام 1909، ونشر في لندن عام 1910، على معلومات حول نظام حيازة الأراضي في الجزر، وضريبة الأراضي الخارجة سارية المفعول، وإنتاج لب جوز الهند وجوز الهند، والاتجاهات الاجتماعية والاقتصادية والديموغرافية. واختتم "مافي" بأن الأوضاع في الجزيرة كانت مواتية بوجه عام، وهي الحقائق التي تتناقض على ما يبدو مع الانخفاض في عدد السكان الأصليين كما لاحظه بقوله "لوحظ ذلك بشكل واضح على كل جزيرة تقريبا من المجموعة"، والذي عزاه إلى الأمراض المستوردة، وانخفاض معدل المواليد وأسباب أخرى متنوعة. وقد تحولت المحمية إلى مستعمرة تابعة للتاج البريطاني في عام 1916. وفي عام 1979، تم تقسيم المستعمرة لتشكيل دول توفالو المستقلة (جزر إليس سابقًا) وكيريباتي (جزر غيلبرت سابقًا).

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

دارلينغ آند سن المحدودة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Report by Mr. Arthur Mahaffy on a Visit to the Gilbert and Ellice Islands, 1909

نوع المادة

الوصف المادي

8 صفحة، 33 سنتيمترًا

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015