من خلال البرية البرازيلية، لثيودور روزفلت: مع إيضاحات من صور فوتوغرافية لكيرميت روزفلت وأعضاء آخرين من البعثة

الوصف

بعد الفشل في الفوز بفترة ثالثة في انتخابات 1912 خطط الرئيس الأمريكي ثيودور روزفلت رحلة خطابية إلى الأرجنتين والبرازيل ورحلة سياحية في الأمازون. اقترحت حكومة البرازيل أن ينضم روزفلت إلى المستكشف البرازيلي المشهور كانديدو روندون في بعثة إلى نهر الشك الذي كان قد اكتشف مؤخرا. قبل روزفلت الدعوة ورافقه ابنه  كيرميت ووصلا إلى النهر مع روندون في 27 من شباط 1914. كانت البعثة محفوفة بالصعوبات من البداية بما فيها المرض ونقص الإمدادات وعداوة القبائل المحلية. كان روزفلت على وشك الموت من جرح ملوث. هذا العمل هو روايته للبعثة والتي رغم مشاكلها تمكنت من وضع خريطة لأجزاء من النهر واكتشاف أنواع عديدة من الحيوانات والنباتات التي لم تعرف من قبل. يعرف نهر الشك الآن باسم ريو روزفلت

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ت. سكرابنر وأولاده، نيويورك

العنوان باللغة الأصلية

Through the Brazilian Wilderness, by Theodore Roosevelt; with Illustrations from Photographs by Kermit Roosevelt and Other Members of the Expedition

نوع المادة

الوصف المادي

383 صفحة، لوحات، 3 خرائط (1 مطوية)، 25 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015