السفينة البخارية أس. سلفادور، نهر ساو فرانسيسكو

الوصف

تتألف مجموعة تيريزا كريستينا ماريا من 21،742 صورة جمعها الإمبراطور بيدرو الثاني ( 1825-91) طوال حياته ومنحها لمكتبة البرازيل الوطنية. وتغطي المجموعة تشكيلة واسعة من المواضيع. وتوثق إنجازات البرازيل والشعب البرازيلي في القرن التاسع عشر، كما تضم العديد من الصور الفوتوغرافية من أوروبا وأفريقيا وأمريكا الشمالية. وفي عام 1868، رافق المصور أوغوستو ريدل زوج ابنة الإمبراطور بيدرو الثاني لويس أوغوستو، دوق ساكس، في رحلة إلى المناطق الداخلية من البرازيل. وربما سافرت البعثة على سفينة بخارية على طول نهر ساو فرانسيسكو، الذي يشكل الحدود بين ولايات باهيا وألاغوس. تم النقل على النهر عموما بالجيولاس، أي السفن البخارية المنخفضة ذات مجداف بعجلات المبينة في هذه الصورة. وقد توقف استخدام الجيولاس بعد إقامة سد علي مياه النهر لتشكيل بحيرة سوبرادينهو في ستينات القرن العشرين.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015