قبر برانت في لاغوا سانتا

الوصف

تتألف مجموعة تيريزا كريستينا ماريا من 21،742 صورة جمعها الإمبراطور بيدرو الثاني ( 1825-91) طوال حياته ومنحها لمكتبة البرازيل الوطنية. وتغطي المجموعة تشكيلة واسعة من المواضيع. وتوثق إنجازات البرازيل والشعب البرازيلي في القرن التاسع عشر، كما تضم العديد من الصور الفوتوغرافية من أوروبا وأفريقيا وأمريكا الشمالية. وفي عام 1868، رافق المصور أوغوستو ريدل زوج ابنة الإمبراطور بيدرو الثاني لويس أوغوستو، دوق ساكس، في رحلة إلى المناطق الداخلية من البرازيل. وأثناء البعثة، زارت المجموعة بيتر فيلهلم لوند (1801-80) في منزله في لاغوا سانتا. شاهدوا هناك قبر بيتر أندرياس براندت (1791-1862)، الفنان النرويجي الذي عمل لسنوات عديدة مع لوند كمصور لأعماله. وكان لوند عالم طبيعة دنماركي قضى معظم حياته في البرازيل. وأثناء العمل في ولاية ميناس جيرايس، اكتشف لوند بقايا حيوانات من العصر الجليدي وأوائل البشر. وخلال عمله على مدى حياته، استخرج وتعرف على ما يزيد على 20،000 من عظام الأنواع المنقرضة.

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015