الأميرة إيزابيل، وبارونة موريتيبا، وبارونة لوريتو على شرفة مقر إقامة الأميرة

الوصف

تتألف مجموعة تيريزا كريستينا ماريا من 21،742 صورة فوتغرافية جمعها الإمبراطور بيدرو الثاني وتركها لمكتبة البرازيل الوطنية. تغطي المجموعة مدى واسعا من المواضيع. وتوثق إنجازات البرازيل والشعب البرازيلي في القرن التاسع عشر، كما تضم العديد من الصور الفوتوغرافية من أوروبا وأفريقيا وأمريكا الشمالية تُمثَّل طبقة النبلاء البرازيلية جيدا في المجموعة. وهذه الصورة التي تعود إلى 1866 أعدها مارك فيريز، وهو أحد أشهر المصورين البرازيليين، وتوضح الأميرة ايزابيل ابنة بيدرو الثاني على شرفة محل إقامتها في ريو دي جانيرو في بيتروبوليس. ويظهر من اليسار إلى اليمين البارونة موريتيبا، والأميرة ايزابيل، والبارونة لوريتو.

آخر تحديث: 20 فبراير 2013