السيناتور ويليام لوندز يانسي الألابامي، الولايات الكونفدرالية الأمريكية

الوصف

كان ويليام لوندز يانسي (1814-1863) عضواً بالكونغرس الأمريكي من عام 1844 إلى عام 1846 وسيناتوراً ودبلوماسياً كونفدرالياً أثناء الحرب الأهلية الأمريكية. كان يانسي مؤيداً صريحاً لحركة الانفصال وناقداً لزميله الديموقراطي ستيفن إيه. دوغلاس، الذي ناصر ما كان يُعرف بالسيادة الشعبية، وهو الرأي القائل بأن على ناخبي كل مقاطعة تحديد إن كانت مقاطعتهم ستدخل الاتحاد كولاية حرة أو كولاية عبيد. أدت معارضة يانسي لمبدأ السيادة الشعبية إلى حدوث انقسام بين صفوف الديموقراطيين الشماليين والجنوبيين، الذي بلغ ذروته في المؤتمر الوطني الديموقراطي لعام 1860، حين غادر مندوبو الجنوب المؤتمر وقاموا بترشيح قائمة منافسة. ومع اندلاع الحرب الأهلية، أُرسل يانسي من قِبَل الرئيس الكونفدرالي جيفيرسون ديفيس إلى إنجلترا وفرنسا للسعي لنيل الاعتراف الدولي بالولايات الكونفدرالية. ومثله مثل مبعوثي الولايات الكونفدرالية الآخرين، لم يستطع يانسي تحقيق هذا الهدف. انتُخب يانسي لمجلس الشيوخ الأول للولايات الكونفدرالية عام 1862 وتوفي في العام التالي قبل إكمال فترته. الصورة جزء من ألبوم يتكون معظمه من صور شخصية ترجع لوقت الحرب الأهلية التقطها المصور الفوتوغرافي الأمريكي الشهير ماثيو برادي (حوالي 1823-1896)، وكان مِلكاً لبيدرو الثاني إمبراطور البرازيل (1825-1891) الذي كان جامعاً للصور الفوتوغرافية ومصوراً فوتوغرافياً هو نفسه. وكان الألبوم هدية للإمبراطور من إدوارد أنثوني (1818-1888)، وهو مصور آخر من أوائل المصورين الفوتوغرافيين الأمريكيين كان يملك بالشراكة مع أخيه شركة أصبحت في خمسينيات القرن التاسع عشر رائدة مبيعات مستلزمات التصوير الفوتوغرافي في الولايات المتحدة. وقد يكون الدون بيدرو قد حصل على الألبوم أثناء رحلته إلى الولايات المتحدة عام 1876 عندما افتَتَح مع الرئيس يوليسيس إس. غرانت المعرض المئوي في فيلادلفيا. وُلد برادي في النواحي الشمالية من ولاية نيويورك، وهو ابن لمهاجرين من أيرلندا. واشتهر بصوره الفوتوغرافية التي توثِّق معارك الحرب الأهلية، وقد بدأ حياته المهنية عام 1844 عندما افتَتَح ستوديو للصور الشخصية الداغرية عند ناصية شارعي برودواي وفُلتون في نيويورك سيتي. وعلى مر العقود العديدة التالية، أصدر برادي صوراً شخصية لشخصيات عامة أمريكية رائدة، نُشر الكثير منها كنقوش في المجلات والصحف. ثم افتَتَح برادي فرعاً في واشنطن العاصمة عام 1858. يحتوي الألبوم أيضاً على عدد صغير من المطبوعات غير الفوتوغرافية، وهو جزء من مجموعة تيريزا كريستينا ماريا الموجودة في مكتبة البرازيل الوطنية. تتألف المجموعة من 21,742 صورة جَمَعها الإمبراطور بيدرو الثاني طوال حياته وتبرع بها للمكتبة الوطنية. وهي تُغطي مجموعة متنوعة من الموضوعات. تُوثِّق المجموعة إنجازات البرازيل وشعبها في القرن التاسع عشر وتضم كذلك العديد من الصور الفوتوغرافية لأوروبا وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

إدوارد أنثوني، نيويورك

الوصف المادي

مطبوعة فوتوغرافية واحدة : بطاقة زيارة، ورق زلالي ؛ 8.5 × 5.4 سنتيمترات

المَراجع

  1. J. Mills Thornton, Yancey, William Lowndes,” in American National Biography (New York: Oxford University Press, 1999).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 مارس 2016