ساحر أُزْ العجيب

الوصف

كتاب ساحر أُزْ العجيب الذي نُشِر عام 1900 هو أول عمل خيالي يكتبه أمريكي ويحقق نجاحاً فورياً بمجرد نشره. كان للكتاب تأثيراً دامغاً على المُخيِّلة الأمريكية، ويرجع ذلك إلى الاستخدام المثير لقوى الطبيعة في حبكات العمل ودعوته للأطفال من جميع الأعمار للبحث عن عنصر الدهشة في العالم من حولهم، بالإضافة إلى مجموعة شخصياته المحفورة في الذاكرة التي تتضمن دوروثي والفزاعة والحطاب القصديري والأسد الجبان والساحرة الطيبة غليندا. كان مؤلف الكتاب إل. فرانك بوم (1856–1919) رجل أعمال متعثر مالياً يعيش في شيكاغو وأباً لأربعة أطفال. وقيل إنه بدأ حياته المهنية في التأليف بعدما شجعته حماته على تدوين أغاني الأطفال التي كان يغنيها لأبنائه على مر السنين. نَشَر بوم كتاب الإوزة الأم منثوراً عام 1897 والإوزة الأب: كتابه عام 1899، وقد أنتج الأخير بالتعاون مع الرسَّام ويليام والاس دينسلو (1856‒1915) من شيكاغو. كان دينسلو مصمماً للملصقات والرسوم الإيضاحية ورساماً كاريكاتيرياً، وقد عمل لصالح عدد من المجلات والصحف على مر السنين. وقد صمّم دينسلو الرسوم الإيضاحية التي تضمنتها الطبعة الأولى، الظاهرة هنا، من كتاب ساحر أُزْ العجيب. ألَّف بوم ما وصل مجموعه إلى 14 كتاباً في سلسلة أُزْ، حيث بدأها بكتاب أرض أُزْ الرائعة‏ (1904) واختتمها بـ غليندا أُزْ الذي نُشِر بعد وفاته عام 1920. استوحى فيلم ساحر أُزْ حبكته من كتاب ساحر أُزْ العجيب، وقد صدر الفيلم عام 1939 وأشاد به الجمهور والنقاد.

آخر تحديث: 16 مارس 2017