لوحات شتاين الرباعية

الوصف

صُممَت لوحات شتاين الرباعية على الأرجح في بروج في الفترة من 1525 إلى 1530 تقريباً، ربما للكاردينال ألبرخت البراندنبورغي، وقد نُسِبت إلى سيمون بِنينغ وشركاه. وُضعتْ هذه المجموعة، المكونة من أربع وستين منمنمة على صحائف رَّقية، على ورق وثُبِّتت على أربع لوحات، تحتوي كل لوحة على مجموعة من ست عشرة منمنمة. يبلغ مقاس كل منمنمة 6.8 × 5.2 سنتيمترات. كان تشارلز شتاين هو أقدم مالك معروف للمجموعة حتى عام 1886، وقد ورد ذكر مجموعة المنمنمات للمرة الأولى في المراجع الأدبية الأكاديمية باسم لوحات شتاين الرباعية. ويبدو أن المنمنمات قد فُكِكَت في مرحلة ما ثم أُعيد جمعها في أربع لوحات وُضِعَت داخل أُطُر مُذهّبة تعود إلى القرن التاسع عشر. لم يَجِد قسم المحفوظات في متحف والترز للفنون أي نصوص على ظهر هذه المنمنمات. وبالرغم من ذلك، ونظراً لأنه كان أمراً طبيعياً أن توضع الصحائف المزخرفة داخل كُتُب الصلوات في جنوب هولندا دون وجود نص مصاحب على ظهرها، فإن عدم وجود دليل نصي لا يعني أن هذه المنمنمات لم تكن في وقت من الأوقات جزءاً من كتاب صلوات. وبناءً على التحليل البصري الشكلي واستخدام الألوان، فإنه يبدو أن المنمنمات الأربعة والستين هذه كان يُراد لها أن تُعرض كمجموعة واحدة. وربما كان الغرض منها أن يقوم المبتهل بتلاوة صلوات من كِتاب أو من الذاكرة بينما يستعرض تسلسل الصور أثناء تَعَبُّده الخاص.

آخر تحديث: 9 يونيو 2017