أوروبا المضطربة. خريطة للقارة التي تمزقها الحرب

الوصف

آ إنكرينكا يوروبيا مابا كونفلاغرادو (أوروبا المضطربة: خريطة للقارة التي تمزقها الحرب) هي خريطة ساخرة لأوروبا نُشرت بعد اندلاع الحرب العالمية الأولى بفترة وجيزة. أُرّختْ الخريطة بتاريخ 22 أغسطس 1914 ووقّع عليها راؤول بارانهوس بيديرنيراس (1874-1953)، وهو مصمم رسوم إيضاحية وفنان ورسام كاريكاتير ومؤلف برازيلي وأستاذ بكلية الفنون الجميلة في جامعة ريو دي جانيرو. رُسِمت دول أوروبا على هيئة شخصيات ذكورية وأنثوية لمعظمها وجوه غاضبة وتُومئ متوعدة جيرانها. أُصدرت الخريطة برعاية غلوبو، وهي مؤسسة مالية كانت تمنح القروض وحسابات التوفير والتأمينات. تعكس الخريطة الاهتمام الشديد الذي أبداه الناس في البرازيل، كما هو الحال في دول أخرى، حيال تطورات الأوضاع في أوروبا بينما كانت القارة تسقط في براثن الحرب. كانت البرازيل هي الدولة الوحيدة في أمريكا الجنوبية التي أعلنت الحرب على ألمانيا والدولة الوحيدة في أمريكا اللاتينية التي شاركت عسكرياً في الحرب العالمية الأولى. وقد اتخذت البرازيل في البداية موقفاً حيادياً تاماً تجاه الصراع الذي دار بين قوى التحالف والمحور، شأنها في ذلك شأن الولايات المتحدة الأمريكية. إلا أنه في أكتوبر من عام 1917، انضمت البرازيل للحرب إلى جانب دول التحالف، وذلك عقب الهجمات التي شنتها الغواصات الألمانية على السفن التجارية البرازيلية. لم يُرسل الجيش البرازيلي قوات إلى أوروبا، لكن قوات البحرية البرازيلية ساعدت في مراقبة جنوب الأطلسي ضد الغواصات الألمانية. كانت البرازيل كذلك إحدى الدول الأساسية التي أمدت دول التحالف بالمؤن أثناء الحرب.

آخر تحديث: 14 نوفمبر 2017