خريطة جغرافية لأوروبا

الوصف

نُشرت هذه الخريطة في البرازيل قبل اندلاع الحرب العالمية الأولى أو بعد اندلاعها بفترة وجيزة في أواخر يوليو من عام 1914. يُدرج الجدول الموجود في الزاوية اليسرى العلوية من الخريطة تعداد وأحجام الجيوش والقوات البحرية لقوتي التحالف المتنافستين في أوروبا، وهما التحالف الثلاثي والوفاق الثلاثي. ذُكرت إيطاليا بصفتها عضواً في قوات التحالف الثلاثي، إلى جانب ألمانيا والإمبراطورية النمساوية المجرية. اختارت إيطاليا عدم البقاء ضمن قوات التحالف الثلاثي وشاركت بالحرب في نهاية المطاف في أبريل من عام 1915 إلى جانب بريطانيا العظمى وفرنسا وروسيا. يُظهر الهامش العلوي فوق الخريطة القوى الرئيسية المشاركة في الحرب، وهي ألمانيا وإيطاليا وبريطانيا وفرنسا وروسيا وصربيا والإمبراطورية النمساوية المجرية، مع أعلامها وصور لرؤسائها أو ملوكها الحاكمين بالإضافة إلى تعداد جيوشها وقوتها الحربية وحمولة قواتها البحرية. تَظهر الصور الشخصية لقادة دول أوروبا الأخرى والإحصائيات المماثلة لتلك الدول في الهوامش الأخرى للخريطة. أُصدرت الخريطة كإعلان ترويجي لشركة سوزا كروز للسيجار والسجائر بريو دي جانيرو (التي حصلت فيها شركة بريتيش أميريكان توباكو على حصة مهيمنة عام 1914) وتعكس الاهتمام الشديد الذي أبداه الناس في البرازيل، كما هو الحال في دول أخرى، حيال تطورات الأوضاع في أوروبا بينما كانت القارة تسقط في براثن الحرب. كانت البرازيل هي الدولة الوحيدة في أمريكا الجنوبية التي أعلنت الحرب على ألمانيا والدولة الوحيدة في أمريكا اللاتينية التي شاركت عسكرياً في الحرب العالمية الأولى. وقد اتخذت البرازيل في البداية موقفاً حيادياً تاماً تجاه الصراع الذي دار بين قوى التحالف والمحور، شأنها في ذلك شأن الولايات المتحدة الأمريكية. إلا أنه في أكتوبر من عام 1917، انضمت البرازيل للحرب إلى جانب دول التحالف، وذلك عقب الهجمات التي شنتها الغواصات الألمانية على السفن التجارية البرازيلية. لم يُرسل الجيش البرازيلي قوات إلى أوروبا، لكن قوات البحرية البرازيلية ساعدت في مراقبة جنوب الأطلسي ضد الغواصات الألمانية. كانت البرازيل كذلك إحدى الدول الأساسية التي أمدت دول التحالف بالمؤن أثناء الحرب.

آخر تحديث: 14 نوفمبر 2017